السفير الأمريكي: العلاقة بين الولايات المتحدة ومصر ديناميكية

جوناثان كوهين سفير أمريكا بالقاهرة
جوناثان كوهين سفير أمريكا بالقاهرة

أكد جوناثان كوهين سفير أمريكا بالقاهرة أن العلاقة بين الولايات المتحدة ومصر ديناميكية، وذلك من جميع جوانبها السياسية والعسكرية والاقتصادية والتجارية والثقافية والتعليمية، جاء ذلك في كلمة السفير الأمريكي اليوم أمام الغرفة التجارية الأمريكية بالقاهرة.

وأضاف كوهين في كلمته قائلًا: أعمل كسفير لأمريكا بالقاهرة وبلا كلل لخلق وتوسيع فرص العمل والتعاون بين الولايات المتحدة ومصر، وكذلك في العمل مع الحكومة المصرية لبناء بيئة تجذب الاستثمارات الأمريكية، والتي يمكن فيها للقطاع الخاص القوي خلق فرص عمل وتحقيق النمو الاقتصادي الذي تحتاجه مصر.

وتابع موجهًا حديثه للقطاع الخاص بالبلدين: العلامة التجارية الأمريكية لا تتعلق فقط بالسياسة الخارجية للولايات المتحدة، وما نفعله في السفارة أوفي واشنطن، إنه يتعلق بما تفعلونه جميعًا أيضًا. حيث جودة المنتجات والخدمات التي نجلبها إلى السوق.

وتناول كوهين ظهور القطاع الخاص في خلق الوظائف ودعم الابتكار وريادة الأعمال والمعرفة والتكنولوجيا وكذلك دور مشاريع المسئولية الاجتماعية للشركات، إلى جانب تحسين الرعاية الصحية والنقل والتعليم والبنية التحتية.

وأوضح السفير الأمريكي أن مصر تعد رابع أكبر سوق تصدير للسلع والخدمات الأمريكية في الشرق الأوسط، وأكبر سوق لصادرات السلع والخدمات الأمريكية في القارة الأفريقية.

وقال: «من عام 2017 وحتى نوفمبر الماضي ، ارتفع إجمالي حجم التجارة الثنائية بين مصر والولايات المتحدة بأكثر من 44 في المائة ليصل إلى 8.2 مليار دولار، و بلغت قيمة صادرات السلع الأمريكية إلى مصر 5.2 مليار دولار، بزيادة 30 بالمائة على مدار العامين الماضيين، بينما بلغت قيمة واردات الولايات المتحدة المقابلة من مصر 3 مليارات دولار، بزيادة 76 في المائة خلال عامين.

 


---

 
 
 

 

ترشيحاتنا