عبد الباسط العدوى: المصريون دائما يخلودن بطولات رجال الشرطة صمام أمن الوطن 

المهندس عبد الباسط العدوى، أمين عام حزب «صوت الشعب»
المهندس عبد الباسط العدوى، أمين عام حزب «صوت الشعب»

قال المهندس عبد الباسط العدوى، أمين عام حزب «صوت الشعب»، «إن احتفال مصر يوم 25 يناير بذكرى عيد الشرطة الـ68 يعد تقديرا لما يقوم به كل شرطى من جهود، والذين ضحوا بأنفسهم من أجل الوطن، حيث يخلد المصريون بطولات رجال الشرطة الذين حفروا أسماءهم بحروف من نور في سجلات التاريخ وسالت دماؤهم على أرضها.

 

وأضاف «العدوى»، فى بيان له اليوم السبت، بمناسبة الاحتفال بعيد الشرطة الـ68 «أن رجال الشرطة ضحوا بأرواحهم من أجل رفع راية مصر عالية، حيث كانت معركة الإسماعيلية عام 1952 لوحة فنية تلاحمت فيها دماء "الشرطة والشعب" أثناء تصديهم للعدوان لتوضح للعالم أجمع بأن المصريين يد واحدة أمام العدوان الغاشم، ودائما الشرطة والجيش والشعب ايد واحدة لأنهم جميعا نسيج واحد».

 


وأوضح أمين عام حزب «صوت الشعب» أن النهوض بالتدريب المستمر لكل أفراد جهاز الشرطة هو أمر هام فى ظل التحديات التى تواجهنا مع أعدائنا مع إطلاعهم على كل جديد فى مكافحة الجريمة من أجل مصر آمنة ومستقرة لزيادة الاستثمار والسياحة بها.

 

وأشار إلى أن رجال الشرطة يقومون بجهود لمحاربة الإرهاب في الداخل لأنهم صمام الأمن الداخلي لـ" مصر"، قائلا: "تحيه لكل شهيد ضحى من أجل الوطن"، لافتا بقوله: «إن مصر بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى وبجميع مؤسساتها ومن قبلهما الشعب المصرى يقدرون التضحيات الكبيرة التى قدمها رجال الشرطة الأوفياء فى مواجهة الإرهاب الأسود وقوى الشر والظلام».

 

واختتم البيان بالإعراب عن تمنياته لأبطال رجال الشرطة باستمرار بطولاتهم، قائلا: «أتمنى لأبطال الشرطة استمرار الملاحم البطولية التى يعبرون بها عما يتمتعون به من وطنية وجاهزية للتعامل مع جميع الأحداث وتطوراتها.. حفظ الله مصر امنة مستقرة».

 

---
 
 
 

 

ترشيحاتنا