روسيا تطالب الصين بالسماح لمواطنيها بمغادرة ووهان خشية فيروس «كورونا» القاتل

صورة موضوعية
صورة موضوعية

تبحث السفارة الروسية لدى بكين، مع السلطات الصينية تنظيم عملية إجلاء المواطنين الروس من مقاطعة هوبي عاصمة مدينة ووهان المغلقة بسبب انتشار وباء فيروس "كورونا الجديد" القاتل الذي ظهر أواخر شهر ديسمبر الماضي في الصين.

ونقلت قناة (روسيا اليوم) الإخبارية، اليوم السبت، عن مسئول بالسفارة الروسية في بكين قوله، إن "المواطنين الروس يتواصلون بشكل مستمر مع السفارة لمعرفة ترتيبات مغادرة مقاطعة هوبي عاصمة مدينة ووهان المنتشر فيها وباء فيروس كورونا القاتل"، مطالبا في الوقت ذاته الصين بالسماح للمواطنين الروس بمغادرة ووهان في أسرع وقت.

وأشار الدبلوماسي الروسي، إلى أن السلطات الصينية لم توافق حتى الآن على طلب مغادرة المواطنين الروس من مدينة ووهان التي تعد مركز تفشي الوباء، وذلك عقب فرضها حجرا صحيا على المدينة ومنعت الدخول إليها أو الخروج منها.

يأتي هذا في الوقت الذي أفادت فيه تقارير إخبارية بأن الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا تعتزمان إجلاء دبلوماسييها ومواطنيها من مدينة ووهان، مركز انتشار وباء "كورونا الجديد".

وكانت الصين أعلنت في وقت سابق اليوم حالة الطوارئ القصوى في 25 مقاطعة بسبب فيروس كورونا، في ظل ارتفاع عدد حالات الوفاة والإصابات.

يشار إلى أن فيروس كورونا يمكن أن يصيب الحيوانات والبشر، ويسبب مجموعة من الأمراض التي تتراوح بين نزلات البرد الشائعة وأخرى شديدة مثل تلك الناجمة عن المتلازمة التنفسية الحادة (سارس) ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (ميرس).

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا