«الباقات» و«التخفيضات».. أبرز وسائل زيادة المبيعات بمعرض الكتاب

معرض القاهرة الدولى للكتاب
معرض القاهرة الدولى للكتاب

تحرص العديد من دور النشر والمكتبات وقطاعات وزارة الثقافة المختلفة، على تقديم تخفيضات على أسعار الكتب، مع انطلاق معرض القاهرة الدولى للكتاب كل عام.

ويسعى الجميع إلى التنافس في الأسعار بما يخدم رواد المعرض ومحبي القراءة، وابتكرت بعض دور النشر هذا العام طرق مختلفة وأكثر نفعاً بخلاف التخفيضات المعتادة، مثل نظام «الباقات» .

وقدمت إحدى المكتبات هذا العام نظام الباقات لتشجيع الجمهور على اقتناء الكتب بأسعار مخفضة، حيث تعرض «الـ3 كتب بـ100 جنيه، الـ5 بـ140، الـ8 بـ200، الـ15 كتاب، بالإضافة إلى روايتين هدية بـ350، والـ19 كتاب وروايتين هدية بـ400 جنيه».

وقالت إيمي محمد، صاحبة المكتبة، إنها ترى أن نظام الباقات هو الأمثل، فكلما زاد عدد الكتب التى يطلبها القارئ، يزداد التخفيض.

وأضافت: "نحاول من خلال عرض الباقات تحقيق أكثر من هدف، أهمها تشجيع الناس على القراءة، ومقاومة ارتفاع أسعار الكتب الذى صار جنونياً، وفى الوقت نفسه زيادة المبيعات وتحقيق مكاسب، ونحرص على أن يتضمّن العرض الكتب الأكثر مبيعاً best seller فى السوق، ولا نفرض على القارئ اختيار كتاب معين، بل نقدّم له أكثر من 130 عنوان كتاب، ويختار من بينها ما يريد من كتب أصلية وليست مزورة".

وطرح المركز القومي للترجمة أحد قطاعات وزارة الثقافة، 600 عنوان مترجم لأول مرة بخصم 70% لجمهور المركز، إضافة إلى الخصم المستمر طوال العام بنحو 50% للطلبة والباحثين ورجال الشرطة والجيش والإعلاميين والمعلمين.

أما المجلس الأعلى للثقافة، والذي يشارك خلال فعاليات المعرض بقائمة كبيرة تضم جميع إصدارات المجلس يقدم خصومات تصل إلى 30% للقراء.

وتقدم دار نهضة مصر للكتاب أسعار مخفضة على كل الإصدارات المتاحة من 5 جنيهات إلى 35 جنيهًا بحد أقصى، كما تقدم دار الشروق خصم يصل إلى 40% على إصداراتها بالمعرض.


 

 


---

 
 
 

 

ترشيحاتنا