«الإسلام ضمن للمرأة حقوقها والأزهر ينصفها» بمعرض الكتاب

 جناح الأزهر بمعرض القاهرة الدولي للكتاب
جناح الأزهر بمعرض القاهرة الدولي للكتاب

عقد جناح الأزهر بمعرض القاهرة الدولي للكتاب، ندوة بعنوان " قضايا الأسرة المصرية بين الشريعة والقانون"، بحضور فضيلة الدكتور عباس شومان، وكيل الأزهر السابق، والدكتور أحمد الشرقاوي، أستاذ القانون بجامعة الأزهر، أدار الندوة الأستاذ محمود عبد الرحمن، عضو المركز الإعلامي للأزهر الشريف.

في بداية الندوة أكد شومان أن الأسرة في الإسلام هي النواة الأولى، والمكون الأصيل في ترابط المجتمع، وأن الشريعة الإسلامية قد أولت اهتماما بالغا بالأسرة، حيث أكدت على ضرورة حسن الاختيار بين الزوجين، مما ينتج عنه دوام المحبة والتقدير والاحترام بين الطرفين، والعيش في استقرار وتجنب الأزمات.

من جانبه أوضح الشرقاوي، أن كل ما يتعلق بالأسرة في القانون مأخوذ من الشريعة الإسلامية، مؤكدًا أن الإسلام قد ضمن للمرأة حقوقا تجعلها تفتخر بنفسها أمام العالم، مشيرًا إلى أن الأزهر الشريف اهتم بكل ما يخص المرأة وخاصة المشاكل الأسرية التي تهدد استقرارها، لذا أطلق برنامجًا واقعيًا يهتم بحل المشاكل الأسرية، بهدف الحفاظ على ضمان واستقرار المجتمع.

ويشارك الأزهر الشريف – للعام الرابع على التوالي - بجناحٍ خاص في معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ 51؛ وذلك انطلاقًا من مسؤولية الأزهر التعليمية والدعوية في نشر الفكر الإسلامي الوسطي المستنير الذي تبناه طيلة أكثر من ألف عام. ويقع جناح الأزهر بالمعرض في قاعة التراث رقم "4"، حيث يمتد على مساحة نحو ألف متر، تشمل عدة أركان، مثل قاعة للندوات، وركن للفتوى، وبانوراما الأزهر، وركن للخط العربي، فضلًا عن ركن للأطفال والأنشطة والورش الفنية.

 

---
 
 
 

 

ترشيحاتنا