عيد الشرطة| قصة ضابط اتشحت قوص في يوم استشهاده بالسواد

عيد الشرطة| قصة ضابط اتشحت في يوم استشهاده مركز قوص بقنا بالسواد 3 أيام
عيد الشرطة| قصة ضابط اتشحت في يوم استشهاده مركز قوص بقنا بالسواد 3 أيام

تحتفل وزارة الداخلية، خلال هذا العام بعيد الشرطة الـ 68، حيث أطلقت الوزارة شعارا جديدًا للاحتفال بالذكرى ونظمت الوزارة احتفالية ضخمة في مقر أكاديمية الشرطة بهذه المناسبة، لتكريم أسر الشهداء والمميزين في مجال العمل الشرطي.

ومن ثم، تستعرض "بوابة أخبار اليوم"، معلومات عن الشهيد النقيب باسم فكري، رئيس مباحث قوص، بقنا، والذي استشهد في حملة أمنية لضبط الخارجين عن القانون.

والشهيد الراحل، يبلغ من العمر قرابة 35 عاما، تعود جذوره إلى مركز قوص، ويقطن بمدينة قنا ، ووالده صيدلي، توفي منذ قرابة عام، تزوج الشهيد في 2015، ومعه طفل يبلغ من العمر 3 سنوات، ولديه 4 أشقاء بنات، وعمل الشهيد في أكثر من مكان بمديرية أمن قنا، منها تنفيذ الأحكام، ومباحث قفط ونقادة، حتى أصبح رئيسا لمباحث قوص، في حركة التنقلات الحديثة.

كان الشهيد محبوبا وسط زملائه من الضباط والأفراد، وحصل على دكتوراه في القانون، وكان يعامل الجميع معاملة حسنة، وساهم في القبض على العديد من الخارجين عن القانون، كما كان له دور كبير في كشف ملابسات عدد من الجرائم الغامضة بقنا.

وصفه أصدقائه بشهيد الرجولة ، الذي كان دائمًا ما يسأل عنهم، ويساعد الصغير قبل الكبير، ودائما ما يقدم النصائح لأصدقائه، كما وصفه البعض بالضبط الشهم الجدع، ونعته محافظة قنا، عقب استشهاده ، وعلى رأسها محافظ قنا، داعين الله أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته و يلهم أهله الصبر والسلوان.

وكتبت زوجة الشهيد، على صورتهما على صفحتها على فيسبوك قائلة: "أنا وحبيبي وزوجي وصاحبي وكل حاجة ليا، ربنا يرحمك يا حبيبي"، وكان الآلاف من أبناء محافظة قنا، شيعوا جنازة الشهيد باسم فكري ، بحضور عدد من القيادات التنفيذية والأمنية والشعبية بقنا.

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا