الولايات المتحدة تعرب عن قلها إزاء عمليات التنقيب التركية قبالة سواحل قبرص

وزارة الخارجية الأمريكية
وزارة الخارجية الأمريكية

 أعرب متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية بأن قلق بلاده "البالغ" إزاء عمليات التنقيب التي تقوم بها الحكومة التركية قبالة سواحل قبرص؛ بما في ذلك خطط أنقرة بشأن إرسال سفينة التنقيب "يافوز" إلى جنوب مدينة ليماسول القبرصية، مؤكدا أن الولايات المتحدة تحث السلطات التركية على وقف هذه العمليات.

وقال المتحدث، في تصريحات نقلتها صحيفة "كاثمريني" اليونانية على موقعها الإلكتروني، اليوم الأربعاء، إن هذه الخطوة الاستفزازية تثير التوترات في المنطقة، نحن نطالب السلطات التركية بوقف هذه العمليات".

كما أكد، مجددا، موقف الولايات المتحدة المتمثل في أن الجمهورية القبرصية وحدها هي التي يحق لها تأكيد أحقيتها البحرية داخل الأراضي القبرصية.

وهاجمت قبرص تركيا، يوم الأحد الماضي، ووصفتها بأنها "دولة قرصنة" تهزأ بالقانون الدولي، بعدما أدى سعي تركيا للتنقيب عن الغاز الطبيعي في مياه تتمتع قبرص فيها بحقوق اقتصادية، إلى إذكاء توترات حول احتياطيات الطاقة شرق البحر المتوسط.

وقالت قبرص إن تركيا تحاول التنقيب داخل منطقة الاستكشافات جنوب الجزيرة المنقسمة عرقياً التي منحت لشركتين (إيطالية وفرنسية) للطاقة امتياز التنقيب فيها.

يشار إلى أن هذا رابع تنقيب تقوم به تركيا منذ يوليو الماضي عندما نشرت سفينتي تنقيب ترافقهما سفن حربية لغرب الجزيرة وشرقها.

 

---
 
 
 

 

ترشيحاتنا