أتهام جديد لـ "فيسبوك" .. تعرف عليه

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

تواجه شركة "فيسبوك" الأمريكية، عملاق شبكات التواصل الاجتماعي، دعوى قضائية جماعية أقامها عدد من مطوري تطبيقات الأجهزة المحمولة الذين يزعمون أن الشركة ألغت إمكانية الوصول إلى البيانات على منصتها الاجتماعية؛ في محاولة منها للتضييق على منافسيها.

وقالت الدعوى إن الشركة "حددت وصنفت تهديدات السوق المحتملة، ثم قضت على تلك التهديدات" عن طريق منعهم من الوصول إلى البيانات الموجودة على منصتها الاجتماعية.

وزعمت الدعوى أن "فيسبوك" "تحركت بقوة لإبعاد المنافسين المباشرين تمامًا"، مثل منصة (وي شات)، عن طريق إلغاء حق الوصول إلى البيانات على منصتها الاجتماعية، لافتة إلى أن تأثير نظام "فيسبوك" المعادي للمنافسة يعد واحدا من أكبر الاحتكارات غير القانونية التي شهدتها الولايات المتحدة على الإطلاق.

وواجهت "فيسبوك" تساؤلات حول قوتها السوقية وكيفية تقديمها البيانات للمطورين على منصتها. وفي الفترة الماضية كانت تقدم الشركة البيانات على نطاق واسع للمطورين، وهي قضية أصبحت مثيرة للجدل في عام 2018 بعد اكتشاف حصاد شركة "كيمبريدج أناليتيكا" لبيانات الشبكة الاجتماعية.

من جانبها، ردت "فيسبوك" -في بيان- على المزاعم المثارة في الدعوى. وقال المتحدث باسمها "إننا نعمل في بيئة تنافسية حيث يتوفر للناس والمعلنين العديد من الخيارات"، مؤكدا أن مثل هذه المزاعم لا أساس لها من الصحة.

 


---

 
 
 

 

ترشيحاتنا