كوريا الشمالية تصرح بعدم تقيدها بالالتزام بوقف التجارب النووية

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

قالت كوريا الشمالية، اليوم الثلاثاء 21 يناير، إنها لم تعد تشعر بأنها مقيدة بالتزاماتها التي تشمل وقف التجارب النووية وإطلاق الصواريخ الباليستية العابرة للقارات بعد أن تجاهلت الولايات المتحدة مهلة بنهاية العام حددتها بيونجيانج لواشنطن لتقديم تنازلات في المحادثات النووية.

وقال جو يونج تشول، المستشار في بعثة كوريا الشمالية في مقر الأمم المتحدة في جنيف أمام مؤتمر نزع السلاح المدعوم من المنظمة الدولية، "لم نعد نرى سببًا للتقيد من جانب واحد بالتزام لا يحترمه الطرف الآخر".

واتهم جو الولايات المتحدة خلال حديثه في المؤتمر بصفته مبعوث جمهورية كوريا الشمالية بفرض "أكثر العقوبات وحشية ولا إنسانية" على بلاده، مضيفًا "إذا استمرت الولايات المتحدة في مثل هذه السياسة العدائية تجاه جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية (كوريا الشمالية) فلن يكون هناك أبدًا نزعًا للأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية".

وقال "إذا حاولت الولايات المتحدة فرض مطالب أحادية الجانب واستمرت في فرض العقوبات، فقد تضطر كوريا الشمالية للبحث عن مسار جديد".

 


---

 
 
 

 

ترشيحاتنا