ضمن مبادرة الرئيس لـ«قوائم الانتظار»..

وزيرة الصحة: إنهاء 365 ألف عملية جراحية عاجلة

وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد،
وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد،

أعلنت وزيرة الصحة والسكان د.هالة زايد، الإنتهاء من إجراء 364 ألفاً و925 عملية جراحية بمبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي، لمنع تراكم قوائم انتظار جديدة في التدخلات الجراحية الحرجة التي تشملها المبادرة. 


وأوضح مستشار وزير الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، د.خالد مجاهد، أن عدد العمليات التي تم إجراؤها منذ انطلاق المبادرة في شهر يوليو 2018 وحتى أمس الإثنين 20 يناير 2020، تتضمن 145 ألفاً و602 عملية قسطرة قلب، و22 ألف و440 جراحة قلب مفتوح، و126 ألفاً و453 جراحة رمد، و15 آلاف و938 جراحة مخ وأعصاب، و16 ألفاً و633 جراحة عظام، و20 ألفاً و933 جراحة أورام، فيما تم الانتهاء من 2696 زراعة قوقعة، و218 زراعة كلى، و330 زراعة كبد، كما تم إجراء 46 عملية قسطرة طرفية و 41 عملية قسطرة مخية، ضمن التخصصات الجديدة التي تم ادراجها ضمن المبادرة الرئاسية مؤخراً، مشيراً إلى أنه تم تحويل 13 ألف و595 حالة لتلقي العلاج الدوائي بدلاً من التدخل الجراحي، وذلك بعد مناظرتهم طبياً والتأكد من عدم حاجتهم لأي تدخلات جراحية، مؤكداً أنه يتم متابعتهم باستمرار واتخاذ اللازم فوراً حيال حدوث أي تطورات صحية لهم


ومن جانبه، قال المدير التنفيذي لغرفة عمليات مبادرة "قوائم الانتظار" د.خالد عاطف، إن جراحات القساطر القلبية تصدرت عمليات التخصصات الجراحية التي تم إجراؤها بنسبة 40% تليها جراحات الرمد بنسبة 35%.
  
 
وأضاف "عاطف" أن مستشفيات وزارة الصحة المشاركة في المبادرة أجرت 224559 عملية جراحية بنسبة 62% من العمليات الجراحية التي تم إجراؤها، تليها المستشفيات الجامعية بعدد عمليات 91525 بنسبة 25%، من أصل عدد العمليات التي تم إجراؤها بالمجان، مؤكداً أن المريض لا يتحمل أي تكلفة مالية، مع الاهتمام بتقديم الخدمة العلاجية على أعلى مستوى، موضحاً أن الوزارة تستقبل بيانات المواطنين عبر الخط الساخن 15300 الذي يعمل يوميًا من التاسعة صباحًا وحتى السادسة مساءً.

 

---
 
 
 

 

ترشيحاتنا