لليوم الثامن.. الإرهابيون يواصلون احتجاز المدنيين بريفي إدلب وحلب

صورة موضوعية
صورة موضوعية

أكد مصدر سوري، اليوم الاثنين، أن إرهابيي تنظيم "جبهة النصرة" يواصلون منع المدنيين من الخروج إلى المناطق الآمنة عبر الممرات الإنسانية في الهبيط وأبو الضهور بريف إدلب والحاضر بريف حلب الجنوبي لليوم الثامن على التوالي وذلك لاتخاذهم دروعاً بشرية في المناطق التي ينتشرون فيها.

وأضاف المصدر، في تصريح لوكالة أنباء سوريا سانا، اليوم الاثنين، أن الجهات المعنية بالتعاون مع وحدات الجيش العربي السوري اتخذت جميع الاستعدادات لاستقبال المدنيين الراغبين بالخروج من مناطق انتشار التنظيمات الإرهابية حيث تم تجهيز حافلات وسيارات إسعاف ومواد غذائية وغيرها، لافتا إلى أن الإرهابيين يقطعون الطرقات المؤدية إلى الممر ويعترضون السيارات التي تقل الأهالي ويطلقون النار لدب الذعر في نفوسهم.

وتواصل التنظيمات الإرهابية في ريفي إدلب وحلب الجنوبي اتخاذ المدنيين دروعاً بشرية حيث منعتهم من الخروج بكل الوسائل الإجرامية وقامت بتهديد من يحاول منهم التوجه إلى الممرات وذلك بغية استخدامهم دروعاً بشرية.

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا