انطلاق فعاليات الملتقى الثقافي المصري العربي الأول بطنطا

عرس عربي في الملتقي الثقافي الأول بجامعة طنطا 
عرس عربي في الملتقي الثقافي الأول بجامعة طنطا 

شهدت جامعة طنطا، صباح اليوم، انطلاق فعاليات الملتقى الثقافي المصري العربي الأول الذي يعقد لأول مرة على مستوى الجامعات المصرية بهدف الارتقاء بمنظومة التعليم والبحث العلمي وفتح آفاق جديدة ودعم أواصر التعاون العلمي المشترك مع الأشقاء العرب، بحضور الدكتور مجدي سبع رئيس الجامعة والمستشارين الثقافيين لعدد من الدول العربية الشقيقة بمشاركة نواب رئيس الجامعة وعمداء ووكلاء الكليات  .

 

وفي كلمته التي ألقاها، رحب الدكتور مجدي سبع رئيس الجامعة  بالإخوة الأشقاء من الوطن العربي ، مؤكداً على ضرورة تعزيز سبل التعاون المشترك بين الجامعات العربية بما يخدم قضايا الوطن العربي ، مشيرًا إلى أهمية التسلح بالعلم، لإعداد جيل قادر على العطاء من الخريجين.

 

وأضاف الدكتور مجدي سبع، أن هناك إقبال كثيف من الطلاب الوافدين علي جامعة طنطا للدراسة ببرامجها المتميزة، مشيرا إلى أن الجامعة تسعى جاهدة لخدمة الطلاب الوافدين وتذليل كافة العقبات التي تواجههم من خلال عدة مبادرات للمشاركة في الحراك الاجتماعي.

 

وتضمنت فعاليات الملتقى عرض فيلما تسجيليا عن جامعة طنطا والبرامج المميزة بها، بالإضافة إلى حلقة نقاشية عن استعداد الجامعة لاستقبال الطلاب الوافدين من جميع الدول العربية، وذلك بمشاركة لفيف من المستشارين والملحقين الثقافيين بسفارات الدول العربية يمثلهم الدكتور رائد يوسف من العراق، ومايكل ميثانق من جنوب السودان، ومحمود محمد عبدالله من الصومال، وكل من الدكتور عبد الله الجنيد وزاهر الشيخ موسى نيابة عن مسعود عباس من سوريا، ومن فلسطين سليم تالوني نيابةً عن الدكتور محمد خالد الأزعر ، ومن اليمن الدكتور محمد احمد العبادي.

 

---
 
 
 

 

ترشيحاتنا