حقيقة «سرطنة» محسن الكيك الجل.. والطريقة الصحيحة لاستخدامه

حقيقة «سرطنة» محسن الكيك الجل.. والطريقة الصحيحة لاستخدامه
حقيقة «سرطنة» محسن الكيك الجل.. والطريقة الصحيحة لاستخدامه

محسن الكيك الجل من المكونات التي تستخدمها ست البيت لإخراج الكيك بقوام مثالي وهش وبدون فراغات، ولكن ظهرت إشاعة موخرا تؤكد أنه «مسرطن».


توضح أخصائية علوم وتكنولوجيا الأغذية المهندسة رقية حسن، حقيقة هذا الأمر مؤكدة أن محسن الكيك الجل ليس له علاقة بالسرطان، لأنه مكون من أنزيمات ومواد هاضمه ومواد منعمه تضفي علي الجلوتين صفات معينه ومواد اغلبها طبيعيه أو معدله من مواد طبيعيه ولا يحتوي على  «برومات البوتاسيوم المسرطنة» كما يشاع، ويتم استخدامه بدول أوروبا وأمريكا وهو عبارة عن:-


نشا، سكر أبيض، بيكربونات الصوديوم، بيروفوسفات الصوديوم الحمضية، ملح، إسترات حمض اللبن لأحادي وثنائي غليسيردادت، استرات بروبيلين غليكول للحموض الدسمة، استرات متعدد الغلسيرول للأحماض الدسمة، الملح ثنائي الصوديوم لكربوكسي ميثيل السليلوز.
وهناك بعض الشركات قد تضيف «نوي نخيل مهدرج» بنسبة 0.02٪ وهي نسبه ضئيلة جدا ليست ذات تأثير، وكل المواد المذكورة سابقا مصرح بها من هيئه سلامة الأغذية الأوربية وfda وقائمه الكودكس، مع تأكيد جميع الجهات أنه آمن الاستخدام.
وأوضحت رقية أن محسن الكيك الجل يشبه في قوامه الفازلين، ويتم ضربه مع البيض بارد بدرجة حرارة الغرفة، ليعطي النتيجة المطلوبة.

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا