اليابان تدرس تقييد الوقت المسموح به يوميًا للهواتف الذكية والألعاب

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

كشف تقرير جديد على موقع The Japan Times بأن مقاطعة Kagawa اليابانية، تتجه لإصدار تعليماتها بتقييد الفترة الزمنية التي يُسمح فيها باستعمال الهواتف الذكية و الألعاب يوميًا بين الأطفال والمراهقين  لتصل إلى 60 دقيقة اليوم الواحد من أيام الأسبوع، و 90 دقيقة يوميًا في عطلة نهاية الأسبوع فحسب، بالإضافة إلى إغلاق الهواتف في الساعة العاشرة مساءً، لتسيرَ بذلك على نهج الحكومة الصينية التي بدأت بذلك، بهدف تجنب الإدمان على استعمال هذه الأجهزة من المُستخدمين.

و أكد التقرير أنه لا عقوبة حاليًا لخرق هذه القوانين، إلا أن النظرة العامة هي أن التعليمات الحالية هي خطوةٌ أولى، و قد تم إرسال هذا المُقترح في العاشر من يناير، و سيكون بمقدور قاطني المُقاطعة أن يقوموا بطرح وجهة نظرهم قبل الشهر القادم الذي يُفترض أن يتم التطبيق فيه من أجل أية اقتراحاتٍ أو تعديلات إن عبر هذا المُقترح، سيبدأ تطبيقه مع بداية دوام المدارس في شهر آبريل القادم.

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا