أخر الأخبار

صباح النعناع

كنت أتمنى أن أودع ٢٠١٩ بكلمة حلوة، ولكنه للأسف لا يستحق

عبدالقادر محمد على
عبدالقادر محمد على

كنت أتمنى أن أودع ٢٠١٩ بكلمة حلوة، ولكنه للأسف لا يستحق، وخسارة فيه أى حاجة حلوة. كان ضيفا ثقيلاً كبس على أنفاس الناس ١٢ شهرا طويلا بأيامها ولياليها، وضغط عليهم حتى فرفروا، ولم يستمع إلى توسلاتهم طلباً للرحمة.
٢٠١٩ .. ورينى عرض كتافك !