محافظ البحيرة: رفع درجة الاستعداد القصوى تحسبا لسقوط الأمطار 

محافظ البحيرة
محافظ البحيرة

قرر اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة انعقاد غرفة الطوارئ وإدارة الأزمات بالمحافظة على مدار الـ ٢٤ ساعة مع رفع درجة الإستعداد القصوى بجميع الوحدات المحلية وربط غرف العمليات الفرعية بالمركز والمدن والمديريات والمصالح بغرفة العمليات الرئيسية بديوان المحافظة لمواجهة أي مشكلة تطرأ والتعامل الفوري معها وحلها فى أسرع وقت .

يأتي ذلك عقب توقعات هيئة الأرصاد الجوية بتعرض المحافظة لموجة من الطقس السيئ لمدة يومين بداية من يوم الاحد ١٢/١٥، وتوقع سقوط الأمطار على السواحل الشمالية بداية من مساء اليوم حيث تعرضت بالفعل بعض مراكز المحافظة لسقوط مطر خفيف ببعض النواحى .
   
كما شدد  المحافظ على جميع الأجهزة التنفيذية بسرعة الإستجابة الفورية لأي مطالب للمواطنين وخاصة فيما يتعلق بسوء حالة الجو والأمطار، وكذا رفع درجة الإستعداد والإلتزام بكافة التعليمات، وإتخاذ كافة التدابير والإحتياطات اللازمة للحفاظ علي أمن وسلامة المواطنين .

من ناحية أخرى وتنفيذاً لتوجيهات  المحافظ، تستمر حالة الإستنفار التام بالوحدات المحلية لمتابعة جاهزية بالوعات الصرف وصفايات المطر وكذا جاهزية المعدات الخاصة بالأمطار والأطقم العاملة عليها .
 
كما يُهيب أيضاً  المحافظ بمواطني المحافظة بإتباع الإرشادات التالية وهى  تجنب نزول المواطنين إلى الشوارع والبقاء في المنازل قدر الإمكان أثناء سقوط الأمطار الغزيرة .

وتجنب القيادة على الطرقات السريعة أثناء سقوط الأمطار وعدم التوقف لأي سبب على الطريق والدخول إلى الطرقات الجانية، وتجنب الإقتراب من أعمدة الكهرباء أو السير تحت الأسلاك، وتغطية الأسلاك العارية التي تمثل حالة خطورة، وفصل التيار الكهربائي عن المنزل في حالة الخطورة المحتملة .

وتأمين أسقف المنازل وعزلها ضد تسريب المياة وخاصة في المناطق الريفية والعشوائية .

وإتخاذ كافة الإجراءات لعدم دخول المياة إلى المنازل وصرفها على المطابق أو البالوعات بالنسبة للمدن أو في المصارف والمجاري المائية بالنسبة للمناطق الريفية، والتواصل السريع مع الجهات المختصة ( الوحدة المحلية أو فرع شركة المياة والصرف الصحي ) في حالة وجود تجمعات متزايدة لا يتم تصريفها .

كما يتم الإتصال على الخط الساخن للمحافظة 114 في حالات الطواريء، وفصل التيار الكهربائي الغير مؤمن أو المتصل بشكل عشوائي، وعدم الوقوف بجانب الأشجار او اللوحات الإعلانية أثناء موجات الهواء والعواصف الشديدة، وعدم الوقوف في الأماكن المكشوفة فى حال حدوث البرق.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا