صديق عفيفي : منتدى شباب العالم منبرا دوليا يهدف لخلق كوادر جديدة 

الدكتور صديق عفيفي
الدكتور صديق عفيفي

أكد د.صديق عفيفي، الوزير السابق والمفوض لدول حوض النيل، أن النسخة الثالثة من منتدى شباب العالم 2019 الذي انطلقت فاعلياته من أرض السلام بمدينة شرم الشيخ اليوم ، تحت رعاية الرئيس السيسي، تُعد محفلا فريدا من نوعه وتؤكد حرص القيادة السياسية على التواصل الدائم مع الشباب،  ويعكس مدى الاهتمام بالشباب على المستوى العالمي.

وأضاف "عفيفي"، خلال مداخلة هاتفية بفضائية "الحدث اليوم"، أن مصر بتنظيمها منتدى شباب العالم احتضنت الجميع وفتحت ذراعيها على مصراعيها في شتى بقاع الكرة الأرضية، مؤكدا أن المنتدى أصبح منصه حوارية تجمع ثقافات وحضارات من مختلف الجنسيات حول العالم في حضور نخبة من قادة وزعماء العالم، فضلا عن أنه يعكس قدرة مصر على تنظيم مثل هذه المنتديات والأحداث الشبابية العالمية مما ينعكس بالإيجاب على السياحة والاستثمار وغيرها من المجالات.

وأوضح أن منتدى شباب العالم يجعل من مصر نقطة لتلاقي الحضارات والخبرات في مختلف الموضوعات والأفكار المطروحة للنقاش والتي تحتويها أجندة المنتدى، مؤكدا على أن تنظيم المنتدى في شرم الشيخ يعد دليلا واضحا على حالة الاستقرار والأمن والآمان والازدهار التي تشهدها مصر في الوقت الحالي بفضل القيادة السياسية الحكيمة المُمثلة في الرئيس عبدالفتاح السيسي وجهود القوات المسلحة والشرطة ورجال الأمن الأوفياء.

وأشار " عفيفي " إلى أن المنتدى يُعد منبرا دوليا يهدف لخلق كوادر جديدة، قادرة على المشاركة في صناعة القرار السياسي، علاوة على أنه فرصة لتبادل الأفكار والآراء والمقترحات، والتواصل المباشر بين القيادة السياسية والشباب المصري، من خلال فتح حوار حول التحديات التي تواجه الشباب، علاوة على أنه يؤكد على القدرة الهائلة على التنظيم التي تليق بهذا المحفل الثري.

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا