غرفة شركات السياحة: مؤشرات تؤكد رفع نسبة إشغالات الفنادق لنحو 100% الفترة المقبلة

 هانى بيتر عضو غرفة شركات السياحة
هانى بيتر عضو غرفة شركات السياحة

قال الخبير السياحى هانى بيتر، عضو غرفة شركات السياحة، إن السياحة المصرية بدأت تتجاوز تداعيات السنوات العجاف التى مرت بها خلال الفترة الماضية، وأن الأرقام التى حققتها الحركة السياحية الوافدة لمصر تؤكد حالة الرواج والانتعاش التى تمر بها السياحة حاليا.

 

وأوضح هانى بيتر، أن ذلك جاء نتيجة للاستقرار الذى يسود البلاد والدعم الحكومى وكذا السياسات الناجحة التى يسير عليها القطاع خلال العام الحالى وأيضا الاشادات العالمية التى حظيت بها السياحة المصرية خلال الشهور الأخيرة.


وأضاف "بيتر"، فى تصريحات صحفية، أن السياحة الوافدة لمصر تسترد عافيتها حاليا بصورة أفضل مما كانت عليه إلا أن هناك عددا من المعوقات التى تواجه صناع هذه المهنة ويمكن حلها بمساندة الجهات الحكومية المعنية لتعود السياحة الى مرحلة النمو والازدهار.

 

وأشار إلى أن أهم هذه المعوقات والتحديات تتمثل فى الرسوم والضرائب التى يتم فرضها بصفة فجائية دون إعلام أو مناقشة المسئولين بالقطاع بالإضافة ضرورة تجديد أسطول النقل السياحى ليكون جاهزا لاستقبال الحركة السياحية المتزايدة خلال العام المقبل وأيضا عودة العمالة المدربة لتى هجرت القطاع بسبب حالة الانحسار التى عانى منها القطاع طوال السنوات الـ8 الماضية.


ونوه أن كل المؤشرات تشيرا إلى أن حجوزات الكريسماس سترفع نسب إشغالات الفنادق بغالبية المدن السياحية المصرية إلى أعلى مستوى وستصل فى معظمها الى ما يقرب من 100%. حيث أن هناك إقبالا كبيرا من السائحين الأجانب على قضاء تلك الأجازات بمصر.


وأكد أن الموسم الشتوى الحالى يشهد طلبا متزايدا من معظم الأسواق المصدرة للسياحة إلى مصر وأن عودة السياحة الإنجليزية إلى شرم الشيخ خلال الشهر الجارى سيساهم فى إنعاش الحركة الوافدة إلى مدينة السلام وعودة الرووح مجددا لها.

 

ولافت إلى أن قراراستئناف السياحة رحلات الطيران الانجليزية لشرم الشيخ ليس له علاقة بعودة السياحة الروسية الى مصر فكل دولة سيدة قرارها وتتخذ ما هو فى صالحها، مؤكدا أن قرار عودة السياحة الإنجليزية لمصر من جديد سيفتح الباب على مصراعيه لعودة السياحة الأوروبية بكامل قوتها الى مصر من جديد.


وأكد عضو غرفة شركات السياحة أنه يجب تبنى عدة مقترحات لتنشيط حركة السياحة المصرية في ظل الاستقرار الأمني الذى يسود البلاد حيث إن إيرادات السياحة فى مصر قفزت بأكثر من 28% لتسجل حوالى 12.6 مليار دولار في السنة المالية 2018 – 2019 المنتهية 30 يونيو الماضى مقابل 9.8 مليار دولار خلال السنة المالية 2017 – 2018 وبذلك يعتبر أفضل اداء في تاريخ السياحة المصرية من حيث النمو داعيا الى وضع خطط سريعة لاستمرار النمو في القطاع السياحي المصري.

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا