أول رد من «القومي للطفولة» في واقعة فيديو تعذيب أم لإبنها

عزة العشماوي
عزة العشماوي

تقدم المجلس القومي للطفولة والأمومة، ببلاغ للنيابة العامة، اليوم الجمعة 13 ديسمبر، في واقعة متداولة بمواقع التواصل الاجتماعي" تتضمن فيديو لسيدة تقوم بضرب طفل وتطلب منه إبلاغ والده بعدم رغبته في العيش مع أمه".

وأوضحت أمين عام المجلس القومي للطفولة والأمومة د.عزة العشماوي، أن خطة نجدة الطفل 16000 رصد الواقعة وقام بتحرير بلاغ رقم  8112 نقلاً عن مواقع التواصل الاجتماعي، حيث استجابت النيابة العامة على الفور، باستدعاء الأب الذي تبين أنه منفصل عن زوجته وبينهما خلافات أسرية، والطفل عمره خمس سنوات ومقيم مع أمه بمنطقة العمرانية، في محافظة الجيزة.
                               
وأشارت "العشماوي" إلى أنه حرصاً على مستقبل الطفل ولوقف الانتهاكات التي تعرض لها، قام المجلس بإرسال محامي من وحدة الدعم القانوني لحضور التحقيقات مع الأب أمام نيابة حوادث جنوب الجيزة، لمتابعة سير التحقيقات، كما تم إرسال اخصائي من خط نجدة الطفل مع رجال المباحث الذين قاموا على الفور بضبط السيدة صاحبة الفيديو والطفل، وجاري عرضهما على النيابة العامة للاستماع إلى أقوالهم.

وأكدت "العشماوي" أن هذه الواقعة أظهرت إساءة لكرامة وحقوق الطفل، وتعريضه للخطر، وفقا لحكم المادة 96 من قانون الطفل رقم 12 لسنة 1996، المعدل بالقانون رقم 126 لسنة 2008، مشيرة إلى أنه بناء على قانون الطفل والكتاب الدوري للنيابة العامة، طلبت النيابة بإشراف المحامي العام الأول لنيابة جنوب الجيزة الكلية المستشار يحيى الزارع، ورئيس نيابة جنوب الجيزة الكلية المستشار هشام حاتم، تقرير خط نجدة الطفل لتحديد المصلحة الفضلى للطفل.

وشددت "العشماوي" على أن المجلس يتابع على مدار الـ 24 ساعة، ويرصد أي انتهاكات قد يتعرض لها الأطفال، ليقوم بدوره على الفور في حماية أي طفل معرض للخطر.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا