مدير المركز الروسي للعلوم والثقافة بالإسكندرية يؤكد قوة العلاقات مع مصر والترابط بين البلدين

المركز الروسي للعلوم والثقافة
المركز الروسي للعلوم والثقافة

أكد مدير المركز الروسي للعلوم والثقافة بالإسكندرية مراد جاتين قوة العلاقات المصرية الروسية والترابط بين البلدين منذ تاريخ طويل.

وثمن "جاتين" -في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط - دور الثقافة في تعزيز الترابط والتقارب بين الشعوب، مضيفا أن الفن يلعب دورا هاما في تحقيق التفاهم بين الشعبين المصري والروسي.

وقال إن هناك العديد من الفعاليات الهامة التي ستقام في إطار العام الثقافي المصري الروسي 2020.

وأضاف أنه تمت مناقشة إقامة مشروعات فنية مشتركة بين الفنانين من مصر وروسيا وورشة فنية للأطفال في الإسكندرية.

وأشار إلى أن المركز الروسي بالإسكندرية استضاف معرض "بعد 30 سنة" للفنان الروسي دميتري افيريانوف والذي ضم لوحات رسمها الفنان حول الطبيعة والتراث المصري والذي كان قد زار مصر قبل 30 عاما عاش فيها مع المصريين.

ولفت إلى أن هناك ترابطا بين مصر وروسيا وزيارات من جانب الفنانين الذين يقدمون أعمالا وإبداعات تعزز العلاقات والتقارب بين الشعبين.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا