«حفتر» يوجه النداء الأخير لـ«مسلحي طرابلس»: «الزموا بيوتكم»

 القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية المشير خليفة حفتر
القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية المشير خليفة حفتر

وجه القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية المشير خليفة حفتر، نداء وصفه بـ«الأخير» إلى كل الليبيين الذين يقاتلون في صفوف المليشيات المسلحة في طرابلس، داعيا إياهم بالتزام مساكنهم رأفة بهم وأهليهم.


وقال المشير خليفة حفتر، في كلمة نشرتها شعبة الإعلام الحربي التابع للجيش الليبي، اليوم الخميس، «نداء لن يتكرر لأبنائنا من الشباب بمختلف دوافعهم وانتماءاتهم الذين حملوا السلاح لمواجهة الجيش الوطني، الزموا بيوتكم، وعودوا إلى رشدكم، حرصًا على حياتكم ومستقبلكم ورأفة بأهليكم وذويكم».


وأعلن القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية المشير خليفة حفتر، عن ساعة الصفر للوحدات العسكرية كافة المشاركة في عملية تحرير العاصمة الليبية طرابلس من الجماعات الإرهابية والمليشيات المسلحة التابعة لـ«حكومة الوفاق» برئاسة فائز السراج.


وأضاف موجها حديثه للوحدات العسكرية بطرابلس «تقدموا أيها الأبطال كل إلى هدف معلوم.. سنعلن معًا نصر وتحرير عاصمة العصر الجديد».

 

أعلن المشير خليفة حفتر، قائد الجيش الوطني الليبي، اليوم الخميس، عن إطلاق معركة حاسمة للسيطرة على العاصمة الليبية طرابلس وبدء التقدم نحو قلبها.

 

وقال «حفتر»، في كلمة نشرتها شعبة الإعلام الحربي التابع للجيش الليبي، متوجها إلى قواته: "نستعيد بفضل جيشنا الوطني ليبيا من براثن الإرهاب والخونة... اليوم نعلن معركة حاسمة والتقدم نحو قلب العاصمة، لتكسروا قيدها وتفكوا أسرها، وتبعثوا البهجة والفرحة في نفوس أهلها".

 

وأطلق الجيش الوطني الليبي عملية عسكرية أطلق عليها اسم «عملية طوفان الكرامة» منذ إبريل الماضي لتطهير العاصمة طرابلس من المليشيات والعصابات المسلحة التابعة لحكومة الوفاق بقيادة فائز السراج.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا