رابطة للشباب بجمعية الصداقة المصرية الصربية

رابطة للشباب بجمعية الصداقة المصرية-الصربية
رابطة للشباب بجمعية الصداقة المصرية-الصربية

استضافت سفارة مصر في بلجراد، اجتماعاً تأسيسياً لرابطة الشباب بجمعية الصداقة المصرية-الصربية بمشاركة رئيسة الجمعية السفيرة أنيتا دجرمانوفتش، وبحضور عدد من الشباب الصربي أعضاء الجمعية من بينهم مشاركين في النسخة الثانية من منتدى شباب العالم، وعدد من المرشحين للمشاركة في النسخة الثالثة، وعدد من مؤسسى الرابطة من الشباب خريجى قسم اللغة العربية بكلية الألسن بجامعة بلجراد.

وصرح سفير مصر لدى صربيا "عمرو الجويلى" أنه تم اعتماد هيكل يتضمن عدداً من المناصب يتولاها الشباب من أعضاء الجمعية تشمل المنسق العام نيكولا ستويانوفتش، وأربعة منسقين لشئون الاقتصاد والثقافة والإعلام والعضوية.


وقال إنه تم مناقشة عدة اقتراحات ملموسة لعدد من الأنشطة والفعاليات، من بينها تنظيم مائدة مستديرة بين شباب الأعمال حول الريادة والشركات الناشئة في البلدين في شهر يونيو المقبل، حيث أعرب المشاركون فى منتدى شباب العالم عن تطلعهم، مع جمعيات شباب الأعمال المصرية النظيرة، لتعزيز التعاون الاقتصادى بين البلدين، معتبرين أن مشاركتهم هذا الأسبوع فى المنتدى تمثل فرصة لبدء التنسيق فى الإعداد لمثل تلك الأنشطة المشتركة.

وتناول "الجويلى" في كلمته أمام اجتماع الرابطة أهمية العمل على تعزيز المبادرات الأخيرة المعنية بدعم التعاون بين الشباب، ومنها إعلان أسوان-نوفى ساد، باعتبارهما عاصمتى الشباب الأفريقية والأوروبية على التوالي.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا