الكشف المجاني على 1000 شخص بالمعهد القومي لأمراض السكر

شركات الدواء العالمية
شركات الدواء العالمية

نظمت إحدى شركات الدواء العالمية العاملة في مصر سلسلة من الأنشطة والفعاليات التثقيفية والتوعوية احتفالاً باليوم العالمي لمرض السكر، حيث أقيمت الفعاليات بمقر المعهد القومي لأمراض السكر والغدد الصماء، وتم الكشف على 1000 شخص.
تضمنت الفعاليات التي أقيمت على مدار يوم كامل، سلسلة من الجلسات وورش العمل بحضور رئيس الهيئة العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية د.محمد صلاح، وعميد معهد السكر د.إيهاب نبيل، ونوابهم، وأكثر من 871 مريض سكر من الذين يتلقون علاجهم في المعهد.
وخلال الجلسات، تحدث أساتذة المعهد القومي لأمراض السكر والغدد الصماء في عدة موضوعات متعلقة بمرض السكر، حيث تناول د. أحمد سبعاوي ما يجب أن يعرفه كل شخص عن مرض السكر، وتحدثت د. منى عبد المطلب عن التغذية المناسبة لمرضى السكر، وتناول د. إيهاب نبيل موضوع القدم السكري، وتحدث د. محمد نصر الدين عن الأعباء النفسية لمرض السكر.
ومن أجل تقديم المزيد من التوعية والتثقيف للحضور حول المرض، أقامت الشركة ثلاثة أجنحة داخل المعهد للإجابة عن تساؤلات الحضور حول مرض السكر وتقديم المزيد من الشرح حول الموضوعات التي تم تناولها على مدار اليوم.
قامت الشركة بعمل حوالي 1000 تحليل لقياس مستوى السكر في الدم للحضور، حيث يوفر هذا التحليل نتائج فورية تتيح المتابعة الفعالة والتحكم في مستوى السكر لدى كل شخص خضع للتحليل، إلى جانب تنظيم عدة أنشطة إضافية، بما في ذلك تنظيم يوم "تمتع بالصحة" والذي تضمن فصولاً تدريبية وتثقيفية حول الصحة والسلامة للعاملين في الشركة.
وزارت الشركة مستشفى أبو الريش بحضور 66 طفل، ومستشفى الدمرداش بحضور أكثر من 200 طفل، وذلك بهدف دعم جهود التوعية والتثقيف الصحي بمرض السكر بين الأطفال المصابين بالنوع الأول من السكر، وكذلك القائمين على رعايتهم الصحية.
تضمنت الأنشطة التثقيفية عرضاً لعرائس الماريونيت ومسابقات جماعية ومسابقة حل الألغاز التي تتضمن الرسائل التوعوية الرئيسية لمرض السكر، ومسابقة "اختار طبقي" للتعرف على نظام التغذية الصحي والمتوازن لمرضى السكر من النوع الأول.
وتعليقاً على تلك الأنشطة، قال مدير عام الشركة في مصر حسن فهمي: "الشركة تتمتع بتراث طويل يمتد لحوالي 95 عاماً في ابتكارات وخدمات الرعاية الصحية لمرضى السكر، ووفقا لأحدث الإحصائيات الصادرة عن الاتحاد الدولي للسكّر يبلغ عدد المصابين بمرضى السكر في مصر حتى الآن 8.9 مليون شخص، نصفهم على الأقل لم يتم تشخيصهم بعد، لذلك إنّ التثقيف والتوعية بالحياة الصحية والتعرف على مرض السكر ومضاعفاته يساعدنا كثيراً في الوقاية من المرض ودعم مرضى السكر بما يمكّنهم من الحياة بصورة أفضل، وتشجيعهم على الخضوع لبدائل علاجية أكثر فعالية تناسب حالتهم".
واختتمت أنشطة وفعاليات اليوم بإضاءة المبنى الرئيسي للمعهد القومي لأمراض السكر والغدد الصماء وبرج القاهرة بإضاءة زرقاء مميزة من أجل إبراز الحدث ورفع الوعي باليوم العالمي لمرض السكر.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا