عبد الدايم : اللغة العربية تودع احد اهم رموزها

وزير الثقافة تنعي العالم الجليل محمود فهمي حجازي

الدكتور محمود فهمي حجازي
الدكتور محمود فهمي حجازي

نعت الدكتورة إيناس عبد الدايم وزير الثقافة وجميع الهيئات والقطاعات العالم الجليل الدكتور محمود فهمي حجازى الذي وافته المنية، صباح، اليوم الأربعاء 11 ديسمبر، وقالت وداعاً لأحد اهم رموز الثقافة المصرية وفخراً العلماء والمفكرين الذين بذلوا جهدا كبيرا ومتميزا في خدمة اللغة العربية حول العالم ، مشيرة إلى انه كان سفيراً للغة الضاد وسعى طوال عقود لتأكيد الريادة الحضارية المصرية.

 

يذكر أن، الراحل الدكتور محمود فهمي حجازي كان عضواً بمجمع اللغة العربية وعمل الدكتور أستاذًا لعلوم اللغة بكلية الآداب جامعة القاهرة، كما شغل منصب أول رئيس لدار الكتب والوثائق القومية في الفترة من 1994-1997 وذلك بعد فصلها عن هيئة الكتاب، وضع الكثير من المؤلفات الهامة منها اللغة العربية عبر القرون، اللغة العربية قضايا التجديد وآفاق المستقبل، اتجاهات السياسة اللغوية، اللغة والحياة المعاصرة، توحيد المصطلحات، كما شارك فى اعداد المعجم الألماني العربي، وتقديرًا لجهوده العلمية مُنح عددًا من الأوسمة والجوائز منها وسام الاستحقاق الاتحادي من الطبقة الأولى لجمهورية ألمانيا الاتحادية عام ١٩٩٧، الجائزة التقديرية من جامعة القاهرة في العلوم الإنسانية ١٩٩٨، جائزة الدولة التقديرية في الآداب عام ٢٠٠٠، الدكتوراة الفخرية بدرجة أستاذ من جامعة العلاقات الدولية واللغات العالمية بجمهورية كازاخستان ٢٠٠٤م، وسام رئيس جمهورية كازاخستان ٢٠١٣، جائزة الملك فيصل العالمية في اللغة العربية والأدب 2019.

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا