عاهل البحرين: اللقب الخليجي إنجاز مشرف ونقطة تحول مهمة

الملك حمد بن عيسى
الملك حمد بن عيسى

وجه عاهل البحرين، الملك حمد بن عيسى آل خليفة، التهنئة لمنتخب الأحمر البحريني بعد التتويج بلقب كأس الخليج العربي «خليجي 24» على حساب السعودية.

توج المنتخب البحريني ببطولة كأس الخليج العربي «خليجي 24» في دولة قطر، ليكون اللقب الأول في تاريخ الأحمر، وذلك بعد الفوز على السعودية بنتيجة 1-0، في المباراة التي أقيمت اليوم الأحد، على ملعب «عبدالله بن خليفة».

وحقق المنتخب البحريني بقيادة المدرب البرتغالي هيليو سوزا، لقبه الأول في التاريخ في البطولة الخليجية والتي انطلقت على أرضه في العام 1970، حيث فشل في 4 مرات سابقة في أعوام (1970، 1982، 1992، 2003).

وأحرز اللاعب البحريني محمد سعد الرميحي، هدف البطولة في الدقيقة 70، من عرضية أرضية رائعة عن طريق مهدي حميدان إلى داخل منطقة الجزاء استقبلها الرميحي بلمسة سحرية إلى داخل منطقة الجزاء.

وشكر ملك البحرين لاعبو المنتخب على هذا الإنجاز التاريخي الكبير والمشرف وما قدموه من مستويات فنية متميزة وقدرات وإمكانيات رفيعة في منافسات البطولة، مشيدا بالروح الرياضية والمعنوية العالية والإصرار والعزيمة التي يتحلى بها أفراد المنتخب الذين شرفوا الوطن في هذا المحفل الرياضي الخليجي واستحقوا بجدارة التتويج بهذا اللقب، الذي عكس مكانة الكرة البحرينية على الساحة الخليجية والإقليمية والقارية.

ووجه الملك، الشكر والتقدير بهذه المناسبة السعيدة إلى سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، مثنيًا جلالته على الجهد الكبير والعمل الدؤوب والمتقن الذي يقوم به سموه ودعمه ومساندته وتشجيعه المتواصل وتحفيزه للاعبي المنتخب، الذي أثمر تحقيق هذا اللقب الغالي.

وأثنى على جهود الاتحاد البحريني لكرة القدم برئاسة الشيخ علي بن خليفة بن أحمد آل خليفة في الإعداد الجيد للبطولة وتهيئة كل أسباب النجاح للاعبين وكذلك العمل المتميز للجهازين الفني والإداري للمنتخب، مما انعكس على أداء اللاعبين وبث روح الفوز في نفوسهم.

قبل أن يوجه التحية لشعب البحرين والجماهير البحرينية الوفية والمقيمين على أرض البحرين العزيزة الذين وقفوا إلى جانب المنتخب في جميع منافسات البطولة، الذي كان حافزًا للاعبين وشجعهم على إحراز هذا اللقب.

وأكد تقديره لدور رجال الصحافة والإعلام ودعمهم ووقوفهم إلى جانب المنتخب البحريني طوال المباريات والذي كان له أطيب الأثر في نفوس اللاعبين لتحقيق هذه النتيجة المشرفة.

وشدد على أن ما تحقق يدعو إلى الفخر والاعتزاز لكل أبناء البحرين، معتبرا أن هذا اللقب يعد نقطة تحول مهمة في مسيرة كرة القدم البحرينية.

وقال: "الإنجاز الذي حققه أبطال المنتخب البحريني الأوفياء المخلصين في هذا المحفل الخليجي الرياضي قد رسم الابتسامة وأدخل الفرحة ليس في نفوس شعب المملكة فقط بل في نفوس جميع المقيمين على أرض البحرين".

وأبدى ملك البحرين ثقته بقدرة هذا الجيل من لاعبي المنتخب على مواصلة مشوار التميز وحصد الألقاب والبطولات في الاستحقاقات المقبلة.

وهنأ أفراد المنتخب السعودي، على ما قدموه من مستوى وأداء متميز في هذه البطولة، متمنيًا لهم كل التوفيق والنجاح في مسيرتهم الكروية.

وختم، بحرصه المستمر على توفير كافة أشكال الدعم والرعاية للشباب الرياضي البحريني، والعمل على تنمية ورفع مستوى الرياضة بمختلف ألعابها، متمنيًا للجميع كل التوفيق والتقدم، وأن يواصل المنتخب البحريني مسيرته المشرفة وتمثيل كرة القدم البحرينية خير تمثيل في البطولات القادمة.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا