في تاسع رسائلها.. «جنة» توضح أهمية تنمية الذكاء الوجداني للأطفال

ارشيفية
ارشيفية

أطلق المركز الإعلامي للأزهر الشريف رسالة جديدة لحملة "جنة" - التي تهدف لمناهضة العنف ضد الأطفال- تتناول دور الذكاء الوجداني في حياة الطفل، تحت رعاية فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف.

من جهته، قال الدكتور محمد المهدي، أستاذ الطب النفسي بجامعة الأزهر، وعضو الحملة، إنَّ الذكاء الوجداني يؤثر تأثيرًا كبيرًا على الصحة النفسية والجسدية للإنسان ونجاحه في الحياة.

وبين الدكتور المهدي أنَّ الدراسات كشفتْ أنَّ الأشخاص المؤثرين في الحياة يتمتعون بدرجة عالية من النضج والذكاء الوجداني.

وأوضح أنَّ الطفل يتعلم الدروس الأولى لإدارة المشاعر من الوالدين، عندما يرى الأسرة تعبر عن مشاعرها أمامه، وتسمح له بالتعبير عن مشاعره الإيجابية والسلبية ، وتساعده على إدارة هذه المشاعر؛ فيؤدي ذلك إلى احترام الطفل لمشاعره ومشاعر الآخرين وتقديرها، والتعاطف معها، مما يساعده على إقامة علاقات إنسانية واجتماعية، ومهنية صحية.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا