ننشر توصيات مؤتمر مكافحة الفساد الرياضي

مؤتمر مكافحة الفساد الرياضي 
مؤتمر مكافحة الفساد الرياضي 

أعلنت اللجنة المنظمة لمؤتمر مكافحه الفساد الرياضي في أفريقيا، عن نتائج الدورة الأولى من المؤتمر، والتي استمرت لمدة 3 أيام، عقد خلالها 5 جلسات. 

وأسفرت الدورة الأولى من المؤتمر، عن 15 توصية يبحث من خلالها اتحاد الاتحادات الأفريقية "الأوكسا"، مكافحة الفساد الرياضي في القارة السمراء، ونستعرض في السطور القادمة أبرز تلك التوصيات:

- استمرار التعاون المشترك بين شركاء المنظومة الرياضة الأفريقية الثلاثة؛ الاتحادات الإفريقي السياسي، و"الأنوكا" و"الأوكسا" لمكافحة الفساد في القارة الذهبية.

- التأكيد على أن الفساد لا وطن له، وليس حكراً على مجتمع بعينه، وأن القانون يجب أن يكون دائما فوق الجميع.

- نشر مبادئ النزاهة والشفافية كأسلوب أمثل للوقاية.

- تدريب وتثقيف النشء من المدرسة الابتدائية مرورًا لمرحل التعليم المختلفة، وليس البدء في تلك من سن العمل. 

- إنشاء هيئة إفريقية معنية بمكافحة الفساد في منظومة الرياضة.

- الاستفادة من إمكانات الذكاء الاصطناعي، ليصبح مكونا لمستقبل الحوكمة في القارة.

- تكليف الاتحاد الأفريقي للثقافة الرياضية بإعداد دورات تدريب لتثقيف الكوادر العاملة في القطاع الرياضي، مع الاتحادات أعضاء الجمعية العمومية للأوكسا واللجان الأولمبية الأفريقية، تتناول ترسيخ المبادئ وتحصين الكوادر لمكافحة الفساد.

- وضع مدونة سلوك تقتدي بها المؤسسات والهيئات الرياضية الأفريقية. 

- مجارية المحسوبية والوساطة والمجاملة والابتزاز في القطاع الرياضي، ووضع الشخص المناسب في المكان المناسب، والعمل على مقاومة الفاسدين.

- إدارة حوار دائم ومستمر بين القيادات في القطاع الرياضي والعاملين لتأكيد مفاهيم النزاهة.

- استثمار الفرص الذهبية في قارة أفريقيا، لتعميم قيم الشفافية والإصلاح.

- تأهيل الإعلامين وتمكينهم من المتابعة والرصد، وتسهيل حصولهم على المعلومات.

- مخاطبة منظومة الإعلام الرياضي لوضع مدونه سلوك تقتدي بها المؤسسات الإعلامية، لتوضيح الحقائق تعظيما لدور الإعلام الإيجابي في مكافحة الفساد.

- تمكين المرأة من المقاعد القيادية، بتخصيص مقعد على الأقل في كل الاتحادات الرياضية الأفريقية.

- المساواة بين الجنسين في ممارسة الرياضة، لخلق مجتمعات تتحلى بالتنوع والنزاهة والشفافية.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا