أخر الأخبار

فيديو| «الألعاب الإلكترونية» خطر يداهم الأطفال

الألعاب الإلكترونية خطر يداهم الأطفال
الألعاب الإلكترونية خطر يداهم الأطفال

حذر الدكتور ماجد ارنست رياض، استشاري المخ والأعصاب والطب النفسي بجامعة عين شمس، من " توغل" الألعاب الإلكترونية " ذات الإثارة والمتعة والترفيه" لدى الشباب والأطفال .


وأشار خلال لقائه عبر القناة " الأولى " المصرية اليوم الأحد، إلى أن الألعاب الإلكترونية تنقسم إلى ما يتعلق بألعاب الذكاء على أجهزة الحاسب الآلي مثل الشطرنج، وهناك ألعاب الإثارة والمتعة والترفيه وهي الأكثر شيوعا وانتشارا بين الأطفال والشباب، وهناك الألعاب التعليمية والمعرفية التي من خلالها يتم اكتساب مهارة أو لغة أو معلومات عامة، مؤكدا أن كل من تلك التكنولوجيا والألعاب الالكترونية لها سلاح ذو حدين إيجابي وسلبي، التي أصبحت نوع من أنواع الإدمان عند الأطفال والمراهقين والشباب.


وأوضح رياض، أن هذه الحالة من الإدمان  تذهب بالطفل لنوع من الانطوائية والعزلة وعدم القدرة على عمل علاقات اجتماعية والتواصل مع الآخرين أو أقرانه، وتقلل قدرته على الاستذكار والتذكر، لافتا إلى أن الألعاب التي تحمل الكثير من العنف والدماء تكون لدى الطفل انفعالات عدوانية وعنيفة ومضطربة، وتؤثر عليه في الجانب النفسي حتى يصل إلى مرحلة من التدهور العلمي والعملي.


وأضاف استشاري المخ والأعصاب، أن هذه الألعاب تتسبب في الكثير من الإرهاق البدني وعدم قدرة الأطفال على ممارسة الرياضة، فكثرة التعامل مع هذه الألعاب يسبب آلام في الظهر والرقبة وآلام الرسغ والإبهام، والزيادة في الوزن أو حالات الهزال لدرجة الوفاة.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا