حوار| محافظ شمال سيناء: أرض الفيروز فى قلب وعقل الرئيس

اللواء محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء
اللواء محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء

- الدولة مهتمة بتوفير الموارد المائية للمحافظة وفرص العمل للشباب واستصلاح الأراضى
- منطقة لوجيستية في «رمانة».. وميناء صيد جديد.. ومدينة للصناعات الحرفية بالمساعيد
- دائرة بديلة للكهرباء بوسط سيناء.. وخزانات لمياه الأمطار في الحسنة ونخل

أكد اللواء محمد عبدالفضيل شوشة محافظ شمال سيناء بعدتجديد الثقة من قبل رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسى أن هناك عدداً من المشروعات المهمة التى ستشهدها المحافظة خلال الفترة المقبلة يأتى فى مقدمتها انشاء منطقة لوجيستية فى رمانة وكذلك العمل على حل مشاكل صيادى المحافظة من خلال انشاء ميناء صيد جديد وكذلك سيجرى العمل على انشاء مدنية للصناعات الحرفية بالمساعيد.
وأوضح المحافظ خلال حواره لـ«الأخبار» انه سيتم انشاء خزانات ضخمة فى شمال سيناء للاستفادة من مياه الامطار والسيول كما تم التواصل مع محافظ البنك المركزى لزيادة أعداد ماكينات الصرف الآلى بالمحافظة.. والى نص الحوار:

> ما توجيهات الرئيس السيسى لكم فى إطار تحقيق التنمية  الشاملة على أرض سيناء ؟
 الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية يهتم بتنمية وتعمير سيناء وخاصة شمال سيناء، لأن شمال سيناء فى قلب وعقل الرئيس، وأنه دائم الاهتمام بالارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطن السيناوى.
 كما أن الرئيس عبد الفتاح السيسى، وجه بمواصلة جهود التنمية الشاملة فى شبه جزيرة سيناء، لا سيما من خلال المشروعات الزراعية واستصلاح الأراضى، والتى من شأنها زيادة الرقعة العمرانية والمجتمعية فى سيناء، وكذلك توفير فرص العمل للشباب ورفع نصيب سيناء من الدخل القومى.الى جانب التركيز على تهيئة مناخ التنمية فى شمال سيناء بالتركيز على محورين رئيسيين، وهما ،توفير الموارد المائية والبنية الأساسية مع اتخاذ كافة الإجراءات لضمان الحفاظ على هذه البنية بعد تنفيذها.
 كما أن الرئيس السيسى، وجه أيضا باستمرار مهام التخطيط والتنسيق والمتابعة من قبل أجهزة الدولة المعنية فى هذا الخصوص للعمل على الارتقاء بأوضاع أهالى شبه جزيرة سيناء، مؤكداً أن الأمن والاستقرار يعد عاملاً محورياً لنجاح إستراتيجية تنمية سيناء.
المنطقة اللوجستية
 > ما أهم المطالب التى عرضها النواب فى اجتماعهم الأخير مع رئيس مجلس الوزراء ؟
 يجرى حاليا بحث عدد من المطالب الملحة الخاصة بالمواطنين بهدف تحسين جودة الخدمات المقدمة، وتيسير سبل الحياة لأهالى سيناء، ودفع جهود التنمية بمختلف مناطق المحافظة  .ومن بين هذه المطالب   بحث موقف الصيادين العاملين فى البحر المتوسط بالعريش ،  لتلبية احتياجاتهم، وذلك بتحديد منطقة أخرى لإقامة ميناء صيد بها،كما تم بحث مشكلة نقص البضائع داخل المحافظة  يمكن حلها من خلال استكمال مشروع المنطقة اللوجستية بمنطقة رمانة فى شمال سيناء،بما يسمح بتلبية احتياجات المستهلكين ، كما سيتم تطوير منطقة الصناعات الحرفية بالمساعيد من مختلف الاتجاهات للعمل على تأمين المنطقة ، بحيث تتضمن مستودع تعبئة أسطوانات البوتاجاز، والمطحن والورش والمصانع المتعددة . وتمت الموافقة على دائرة بديلة للكهرباء بوسط سيناء ليتم تحميل الكهرباء عليها عند انقطاع التيار،الى جانب وضع  مقترحات الخاصة  باستغلال مياه الأمطار والسيول والاستفادة بها فى الزراعة ، وسيتم تحديد الأراضى الصالحة للزراعة والاستصلاح فى سيناء، وانشاء خزانات الاستفادة من مياه الأمطار بمركزى الحسنة ونخل بوسط سيناء.
كما سيتم تطوير المستشفيات  على مستوى المحافظة والتى ستدخل ضمن منظومة التأمين الصحى الشامل فى المرحلة القادمة.وسيتم التواصل مع محافظ البنك المركزى لزيادة ماكينات الصرف الآلى التابعة للبنوك  فى مدن المحافظة للتغلب على مشكلة الزحام أمام ماكينات الصرف.
 > تعليمات الرئيس السيسى ولقاء رئيس الوزراء أصبحت ضرورة  لتغيير الخريطة التنموية بالمحافظة كيف .؟
أبذل قصارى جهدى من أجل تغيير الخريطة التنموية على أرض المحافظة واستكمال المشروعات القومية التى بدأت فى عهد الرئيس عبدالفتاح السيسى، خاصة فيما يتعلق بمشروع استصلاح واستزراع 400 ألف فدان شرق قناة السويس.
وسيتم استكمال عدد من الملفات التى تحظى بتوجيه واهتمام رئيس الجمهورية، وعلى رأسها الانتهاء من تطهير كل شبر بشمال سيناء من الإرهاب بالتعاون مع الجهات المعنية، بعد النجاحات الكبيرة التى حققتها العملية الشاملة، واستكمال المشروعات التنموية فى القطاعات المختلفة الى جانب الانتهاء من مدينة رفح الجديدة وتطوير مدينة العريش، واستكمال إحلال وتجديد شبكة المياه فى مدينة العريش، والانتهاء من إنشاء أكبر محطة لتحلية مياه البحر فى العريش ، والانتهاء من إنشاء خط كهرباء لمدينة الشيخ زويد بجهد 22 كيلو فولت، وتطوير ميناء العريش ليصبح ميناء دوليا، وإنشاء منطقة خدمات لوجستية شرق الميناء ، وإنشاء سوق للجملة بمنطقة الكيلو 17 وإنشاء طريق يربط غرب لعريش بمنطقة وسط سيناء، بجانب توزيع التجمعات التنموية بمناطق وسط وجنوب سيناء على المستحقين والمنتفعين، وتطوير وتحسين قطاعى التعليم والصحة وتنفيذ المبادرات الرئاسيةكما يتم البدء فى إجراءات إنشاء مدفنين صحيين فى كل من العريش وبئر العبد بتكلفة 45 مليون جنيه تتحمل المحافظة منها مبلغ 16 مليون جنيه والباقى من وزارة البيئة.
طموحات الشباب
 > أنفاق بورسعيد والإسماعيلية كانت تمثل حلماً لأبناء سيناء ..ماهو العائد عليهم.؟
الرئيس كان صادقا فى تحقيق طموحات أبناء سيناء وذلك بافتتاح أنفاق جديدة بما يشجع عمليات الاستثمار، ويلبى طموحات الشباب بإقامة مزيد من المشروعات الاستثمارية واستغلال سيناء.التى تعتبر عاملا قويا لجذب الاستثمار.الى جانب التوسع فى المشروعات الزراعية على مسار ترعة الشيخ جابر فى نطاق سيناء وسهولة نقل الإنتاج لتوزيعها الى مختلف محافظات الجمهورية. مشيرا الى أن افتتاح أنفاق بور سعيد والاسماعيلية هى إضافة جديدة لدعم التنمية على أرض المحافظة، فهى بالدرجة الأولى لخدمة أهالى شمال سيناء، باعتبارهم أوائل المستفيدين من تلك الأنفاق، وأنه سيتم بعد ذلك رفع كفاءة الطريق الساحلى فى المحافظة لتيسير حركة المرور على الطريق تزامنا مع افتتاح الأنفاق وزيادة الحركة، علاوة على دعم مجالات التنمية الشاملة فى كافة القطاعات، كما سيتم افتتاح بعض المشروعات تزامنا مع افتتاح الأنفاق الجديدة، يتبعها مزيد من الخدمات لأهالى المحافظة،
 > ما جهود المحافظة فى مجال الإسكان الاجتماعى.؟
هناك عدد من الملفات التى تمثل أهمية فى المحافظة والتى تحظى باهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسى.من بينها  مشروع الإسكان الاجتماعى بالعريش، حيث تم تصميم عدد من العمارات على أعلى مستوى، كاملة المرافق والتشطيب جاهزة للتسليم لتعكس مدى الأمن والاستقرار الذى تعيشه محافظة شمال سيناء، بعد النجاحات المتلاحقة للعملية الشاملة 2018م.إن الاستثمارات التى تم وضعها فى مشروعات الإسكان الاجتماعى بلغت 450 مليون جنيه لإنشاء 2608 وحدات موزعة على الخمسة مراكز بالمحافظة، وللتيسير على أهالى رفح والشيخ زويد المتضررين تم تأجير عمارات سكنية من وزارة الإسكان للمواطنين  بحيث يتحمل المنتفع منها 100 جنيه فقط شهريا، بينما تتحمل المحافظة 310 جنيهات.
 وقد تم إقامة المرحلة الاولى من حى السبيل الجديد بالعريش، بإجمالى 89 عمارة وتتكون من  2136 وحدة سكنية، وكل وحدة سكنية مساحتها 90 م2 ً ويضم خدمات المنشآت المدرسية ومواقع سوق تجارى متكامل، ومقراً للتضامن الاجتماعى ومسجداً ومقراً للتموين ومقراً للشباب والرياضة والمنشآت الرياضية.كما يجرى الانتهاء من مد طرق لربط حى السبيل الجديد بحى المساعيد المجاور، إضافة لتنفيذ شبكة طرق داخل الحى، وأضاف أن المستهدف من التسكين فى المرحلة الأولى لوحدات الإسكان الاجتماعى فى حى السبيل هم الأهالى المنقولون من مركزى الشيخ زويد ورفح من فئة محدودى الدخل.
 ويجرى العمل أيضا فى  مدينة رفح الجديدة تضم  625 عمارة بإجمالى 10 آلاف وحدة سكنية، على مساحة 120 مترا مربعا ، إلى جانب إنشاء 400 منزل بدوى، وتتضمن المدينة الجديدة خدمات مركزية وفرعية بها محلات تجارية وحضانات ومدارس.
مشروعات المياه
 > ما الموقف النهائى لموقع مشروعات المياه فى سيناء ...؟
 تم البدء فى تنفيذ شبكة مياه الشرب بمدينة العريش بما يحقق وصول المياه لجميع منازل العاصمة بصفة يومية، وتصل تكلفة المشروع إلى 886 مليون جنيه وتنفذ على 5 سنوات، مشيرا إلى أن 4 شركات تعمل فى تنفيذ الشبكات، وسيتم افتتاح محطتين آخريين غرب ميناء العريش البحرى واللتان تمثلان إضافة قوية لمنظومة المياه ،بما يعمل على حل مشاكل المياه فى أحياء الريسة، وأبو صقل وضاحية السلام والمناطق المرتفعة بكرم ابو نجيله.ويجرى التجهيز لإنشاء أكبر محطة لتحليه مياه الشرب فى الشرق الأوسط ، وستقام فى منطقة غرب العريش  ، والتى سيتم إنشاؤها على مرحلتين الأولى بطاقة 100 ألف متر مكعب فى اليوم كمرحلة أولى تزاد إلى 200 ألف متر مكعب فى اليوم كمرحلة ثانية،.  كما أنه من بين المشروعات الجارى العمل فيها، محطة تحلية المياه بأبو صقل بالعريش بطاقة 10000 م٣ ى ، ومحطة لتحليه المياه فى منطقة السكادرة بالشيخ زويد بطاقة إنتاجية 5000 م٣ /ى..
 > مشروع تطوير ميادين مدينة العريش العاصمة إلى أين.؟
 خطة التطوير والتجميل للعاصمة العريش  تشمل تجميل 13 ميدانا فى مدينة العريش كمرحلة أولى، وقد بدأت  عمليات التطوير بالفعل بتجميل 5 ميادين وسط المدينة، والتطوير شامل لكافة الأعمال من طرق وكهرباء وتجميل، كما سيتم تطوير المدخل الغربى للعريش وصولا لجامعة سيناء، ومنه لشارع الفاتح حتى منطقة النافورة بطول 8 كيلومترات، بتكلفة 120 مليون جنيه.كما أن أعمال التطوير بدأت فى 5 ميادين رئيسية، وهى الرفاعى والساعة والقاهرة والنصر والعتلاوى والفواخرية، وسيتم إعادة تخطيط ميدان الرفاعى الرئيسى بوسط العاصمة، والعمل على تطويره مرة أخرى بالاستعانة بخبرات نقابة المهندسين فى المحافظ.
 التنمية الزراعية 
> ما مظاهر مشروعات التنمية الزراعية فى سيناء .؟
 المحافظة تستهدف تحقيق التنمية الزراعية بمنطقة وسط سيناء الحسنة ونخل أيضا من خلال  التجمعات البدوية الجديدة ، لتحقيق سياسة التنمية بهذه التجمعات، خاصة وأن المستهدف أن يتم زراعة ما يقرب من 1000 فدان من محصول الزيتون وبعض المحاصيل الأخرى المختلفة التى تحقق الاكتفاء الذاتى لسكان هذه التجمعات، وهناك مشروعات على مساحة 10 آلاف فدان تشمل صوبا زراعية، وهى منحة من الصناديق العربية تخصص لأبناء سيناء، ويخصص جزء منها لأبناء الوادى. و تهدف التجمعات التنموية الى تحقيق التنمية الشاملة فى المحافظة، مشيرا إلى أنه تم بيع أكثر من 27 ألف كراسة شروط لتملك التجمعات التنموية بوسط سيناء للراغبين على مستوى محافظات الجمهورية.كما أن هذا الطرح يهدف الى جذب 3 ملايين مواطن من المحافظات الى سيناء لتعميرها وتنميتها وتحقيق المزج بين ثقافات أهالى سيناء وباقى المحافظات، وبيع كراسات الشروط مستمر حتى 12 ديسمبر المقبل، على أن يتم تقديم الطلبات فى نفس منافذ البيع اعتبارا من 15 ديسمبر المقبل وحتى 29 فبراير 2020.
تشجيع أصحاب الورش
 > ما المشروعات الصناعية المخطط الترويج لها فى سيناء..؟
 يجرى إنشاء مجمع الصناعات الصغيرة المقرر إقامته فى المساعيد بالعريش سيشمل إقامة عدد من المشروعات والورش الصناعية الصغيرة لتوفير فرص عمل جديدة وتقديم تيسيرات لتشجيع الشباب على تنفيذ المشروعات. وسيتم  توفير المرافق والخدمات المطلوبة للمنطقة ، وكذلك المنطقة الصناعية فى بئر العبد التى تم طرحها على كافة المستثمرين بالضوابط والاشتراطات والتيسيرات المقررة، فى محاولة لتشجيع أصحاب الورش والصناعات الصغيرة المقرر إقامتها فى هذا المجمع وأسوة بباقى المجمعات الصناعية فى المحافظات الأخرى، وكذلك المنطقة الصناعية فى بئر العبد التى تم طرحها على كافة المستثمرين بالضوابط والاشتراطات والتيسيرات المقررة، فى محاولة لتشجيع أصحاب الورش والصناعات الصغيرة المقرر إقامتها فى هذا المجمع أسوة بباقى المجمعات الصناعية فى المحافظات الأخرى.ولفت إلى أن من المشروعات المخطط الترويج لإقامتها فى المنطقة الصناعية فى بئر العبد صناعة الأثاث المنزلى، وذلك نظرا لرخص ثمن ألواح MDF وبالتالى فإنه ينافس بشكل كبير الأثاث النمطى (من الخشب الطبيعي)، وفكرة المشروع هى استخدام التطور فى صناعة المشتقات وبدائل الخشب الطبيعى والماكينات الحديثة فى خدمة صناعة الأثاث.
> كيف تستفيد المحافظة من وجود جامعة على أرضها.؟
جامعة  العريش تعتبر الاستشارى العلمى لكافة المشروعات التنموية والخدمية التى تنفذ على أرض المحافظة.وأنه يتم دراسة أى مشكلة بشكل علمى والاستعانة بالنتائج البحثية التى يجريها أساتذة الجامعة المتخصصين والبحث عن حلول عملية وعلمية لتلك المشكلات والقضايا، إضافة إلى الرجوع للأبحاث العلمية للاستفادة من نماذج التجارب الناجحة لإيجاد حلول لتلك المشكلات مع الأخذ فى الاعتبار الإمكانيات والموارد المتاحة والظروف البيئية للمحافظة عند التنفيذ.وأضاف أنه سيتم تعيين خبراء فى مجال التربية وعلم النفس والصحة النفسية والتربية الرياضية للمشاركة فى مشروع «اليونسيف « الذى يستهدف عدداً من المدارس بالمحافظة لتقديم الدعم الاستشارى والخبرات فى هذا المجال  تدعيما لدور الجامعة فى  خدمة المجتمع.


 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا