بالصور| معهد ناصر يبدأ الحملة المجانية للكشف عن مرض السدة الرئوية

معهد ناصر
معهد ناصر

استعدت عيادة الصدر بمعهد ناصر لفعاليات حملة اكتشاف مرضى السدة الرئوية، وذلك تزامنا مع الاحتفال باليوم العالمي للسدة الرئوية.

انطلقت فعاليات الحملة اليوم السبت الموافق 7 ديسمبر، بعمل استبيان لاستكشاف مرض السدة الرئوية لأكثر من 350 مريض، من خلال عيادة الصدر بمعهد ناصر، إلى جانب عمل اختبار قياس التنفس للمرضى مجانا.

وصرح مدير عام معهد ناصر د.حازم الفيل، إن مرض السدة الرئوية يتسم بأنه يتمكن من المريض فى صمت دون ظهور أعراض مقلقة، مشيرا إلى ضرورة انتظام الفحوصات الطبية، والامتناع عن التدخين.

وأضاف «الفيل» أن الفشل التنفسي نتيجة مرض السدة الرئوية يأتى في المرتبة الثالثة كأحد مسببات الوفاة في مصر بعد أمراض القلب وسرطان الرئة، لافتا إلى أن نسبة المدخنين المصريين تصل إلى 20% من السكان، ويصل انتشار السدة الرئوية بين المدخنين إلى 4%، وعالميًا تصيب السدة الرئوية 210 ملايين شخص، وبحلول عام 2020 سيكون المرض من ثالث مسببات الوفاة في البلاد متوسطة الدخل.

القت أخصائي الصدر بمعهد ناصر د. ياسمين ثروت، الضوء على أعراض المرض والتي تبدأ بالسعال مع المخاط المتكرر وخاصة في فترة الصباح، بالإضافة إلى ضيق التنفس، والنهجان مع المجهود.

ونوهت د.ياسمين ثروت، إلى أن تشخيص المرض يبدأ بإجراء فحص كفاءة الرئتين والشعب الهوائية بالكمبيوتر، ويكون العلاج بالامتناع عن التدخين مع استعمال بخاخات طويلة المفعول موسعة للشعب، كما تم استحداث العلاج الطبيعي وتأهيل الرئتين وممارسة تمارين التنفس، للمساعدة في تقليل حدة الأعراض والمضاعفات.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا