المغرب يؤكد دعمه كل المبادرات التي تضمن تفادي كوارث التغيرات المناخية

 سعد الدين العثماني رئيس الحكومة المغربية
سعد الدين العثماني رئيس الحكومة المغربية

أكد سعد الدين العثماني رئيس الحكومة المغربية، انخراط المغرب ودعمه لكل المبادرات التي تضمن حياة كريمة للإنسانية، والعمل على تفادي كوارث التغيرات المناخية وتداعياتها بالأخذ بزمام المبادرة. 
وقال العثماني -في جلسة افتتاح المؤتمر الخامس والعشرين للأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة بشأن التغيرات المناخية- إن هذه الدورة ستمكن من تثمين الجهود الإيجابية التي أطلقتها قمة الأمم المتحدة من أجل المناخ المنعقدة خلال سبتمبر الماضي، وسينتج عنها المزيد من الطموحات والفعالية.
وشدد على ضرورة أن تسعى المجهودات الجماعية لإرساء مقاربة إرادية عادلة ومستدامة من أجل المناخ، للتأسيس لتضامن عالمي فعلي في مجال التعامل مع التغيرات المناخية.
وأكد رئيس الحكومة المغربية أن بلاده تطمح للرفع من حصة قدرته الإنتاجية للطاقة الكهربائية من مصادر متجددة إلى نسبة 52 %، مشيرا إلى تقوية التزام المغرب من أجل ضمان انخراط أكبر للشباب وللمجتمع المدني، لا سيما من خلال «إعلان مراكش للعمل من أجل المناخ والتنمية المستدامة»، الذي أطلق على هامش « COP22»، ومن خلال مبادرة «الشباب الإفريقي من أجل المناخ».
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا