جحود أبوين.. حل لغز ترك طفلين بحضانة أوسيم.. والدتهما تركتهما بالاتفاق مع والدهما

المتهمة بعد القبض عليها
المتهمة بعد القبض عليها

 

كشف قطاع الأمن العام بإشراف اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية لغز إيداع منتقبة طفلين بأحد الحضانات وعدم عودتها لاستلامهما مرة أخرى حيث ألقت قوات الأمن القبض على السيدة وزوجها الطبيب.

البداية بلاغ لمركز أوسيم امن الجيزة من مالكة حضانة كائنة بشارع الأربعين بمنطقة بشتيل ٢٨ سنه بحضور سيدة "منتقبة" للحضانة وبصحبتها طفلان ذكور "توأم عمر عام ونصف"وإبلاغها بأنها تعمل مُمرضة وقيامها بترك الطفلين وحقيبة بداخلها مستلزماتهما على أن تعود لاصطحابهما وعدم عودتها عقب ذلك

 توصلت تحريات فريق البحث المٌشكل برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة مفتشي القطاع وضباط الإدارة العامة لمباحث الجيزة إلى قيام المنتقبة باستقلال دراجة نارية "توك توك"لتوصيلها  من أمام الحضانة لموقف سيارات البوهى حيث قامت بخلع النقاب واستقلت إحدى السيارات لتوصيلها إلى منطقة روض الفرج بالقاهرة.

أسفرت جهود فريق البحث المٌشكل برئاسة قطاع الأمن العام من خلال تكثيف النشر عن صور الطفلان بالمستشفيات بتلك المنطقة وبمواقع التواصل الاجتماعي عن تحديد شخصية تلك السيدة وتبين أنها ربة منزل  ٣٨ سنه مقيمة بدائرة قسم الساحل وأصل إقامتها بدائرة قسم روض الفرج بالقاهرة زوجة طبيب أسنان ٣٠ سنه  مقيم بذات العنوان وأصل بلدته بدائرة مركز قلين بكفر الشيخ") وإنجابهما الطفلان.

عقب تقنين الإجراءات تم ضبطهما ، بمواجهتهما بما توصلت إليه التحريات أقرا بها واعترفا تفصيلياً بارتكابهما الواقعة وقررا بسابقة زواجهما منذ عامين وإنجابهما الطفلان ونظراً لعدم رضا أهلية الزوج عن تلك الزيجة لفارق السن والمستوى الاجتماعي وعدم قدرتهما على رعاية الطفلان اتفقا فيما بينهما على التخلي عنهما وأضافت ربة المنزل باختيارها تلك الحضانة لكونها مجاورة لمحل إقامة شقيقتها بمنطقة بشتيل وارتدائها النقاب لإخفاء هويتها.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي