إيران تعلن عودتها للالتزام بالاتفاق النووي بشرط

عباس عراقجي مساعد وزير الخارجية الإيرانية
عباس عراقجي مساعد وزير الخارجية الإيرانية

قال عباس عراقجي مساعد وزير الخارجية الإيرانية، إن بلاده في حال إلغاء العقوبات عليها ستعود إلى الالتزام بالتعهدات المدرجة في الاتفاق النووي.
وتابع عراقجي في لقائه اليوم الثلاثاء، بطوكيو مع وزير خارجية اليابان، توشي ميتسوموتغي: "لا نسعى وراء الانسحاب من الاتفاق النووي، وإنما قررنا خفض التزاماتنا بعد مرور عام على صبرنا والتأكد من عدم تنفيذ التعهدات من جانب الدول الأوروبية"، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا".
وأشار عراقجي إلى أن "منطقة الشرق الأوسط تمر بظروف حساسة، ما يستدعي التعاون من أجل تخفيض التوترات فيها أكثر من أي وقت مضى".
وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد أعلن في الـ 8 من مايو 2018 الانسحاب من الاتفاق النووي المبرم مع إيران في 2015، لترد طهران بعد عام واحد بالضبط، واصفة تلك المدة بـ "الصبر الاستراتيجي".
واتفقت إيران ودول غربية والولايات المتحدة عام 2015، على خطة عمل شاملة مشتركة حول البرنامج النووي الإيراني، المعروفة بالاتفاق النووي، والتي انسحبت منها أمريكا بذريعة "ثغرات" يمكن أن تسمح لطهران بالإقدام على صنع قنبلة نووية من دون "انتهاك الاتفاقية".
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا