مهرجان الإسكندرية للسينما الفرانكوفونية ينطلق خلال يونيو العام المقبل

جانب من اللجنة العليا لمهرجان الإسكندرية للسينما الفرانكفونية
جانب من اللجنة العليا لمهرجان الإسكندرية للسينما الفرانكفونية

أعلنت اللجنة العليا لمهرجان الإسكندرية للسينما الفرانكفونية، اليوم ، عن تنظيم الدورة الأولى للمهرجان خلال الفترة من 12 وحتي 17 يونيو 2020.

وقررت اللجنة تشكيل مجلس إدارة المهرجان برئاسة الفنان سمير صبري، واختيار فرنسا لتكون ضيف شرف الدورة الأولى، وتخصيص برنامجاً يضم مجموعة من الأفلام تمثل المراحل التي مرت بها السينما الفرانكفونية على مدار تاريخها الطويل، بالإضافة إلى تكريم أحد نجومها البارزين.

من جانبه، أوضح الكاتب محمد سلماوي رئيس اللجنة، أن المهرجان يمثل إضافة وأهمية على جميع المستويات السينمائية والسياحية والسياسية، خاصة وأن مصر من أوئل الدول التي انضمت إلي منظمة الدول الفرانكوفونية، وترأس المنظمة أحد أبنائها، الراحل الدكتور بطرس غالي.

وأضاف أن المهرجان مؤهل لملء فراغ سينمائي موجود في المنطقة، نتيجة سيطرة لون سينمائي واحد علي شاشات العرض، وأن اختيار الإسكندرية جاء لانها مدينة عالمية شهدت انتشار اللغه الفرنسية بشكل كبير، كما أنها أول مدينة استقبلت عروضا سينمائية منذ مايقرب من الـ124 عاما.

من جانبه، أكد الفنان سمير صبري - رئيس المهرجان- أن إدارة المهرجان قامت بمخاطبة منظمة الفرانكوفونية والعديد من الجهات التي تنتمي إليها، وأبدت جميعها ترحيباً شديداً بإدراج المهرجان على أجندة فاعلياتها، خاصة وأنه يأتي مواكبا لاحتفال المنظمة باليوبيل الذهبي 2020.

جدير بالذكر أن اللجنة العليا للمهرجان، تضم نخبة من المبدعين الكبار في شتى المجالات الفنية والإعلامية، منهم: الدكتورة هدى وصفي مؤسس مسرح الهناجر للفنون، وأستاذة الأدب الفرنسي بجامعة عين شمس، والدكتور أنور مغيث رئيس المركز القومي للترجمة، واللواء أحمد حمدي نائب رئيس هيئة تنشيط السياحة السابق، والسيدة سهير عبد القادر رئيس ملتقى أولادنا، ومهرجان الأفروصيني للفنون، والأب بطرس دانيال رئيس المركز الكاثوليكي للسينما، والمخرج السينمائي الدكتور سمير سيف رئيس المهرجان القومي للسينما المصرية، والدكتورة إيمان نجم وكيل أول وزارة الثقافة، والإعلامية سناء منصور والإعلامية الكبيرة سلمى الشماع وسيدة الأعمال هدي عبود.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا