روسيا تحذر المبعوث الأممي لسوريا من التدخل في عمل اللجنة الدستورية

 وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف
وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف


حذر وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، مكتب المبعوث الأممي إلى سوريا جير بيدرسن من مغبة التدخل في عمل اللجنة الدستورية السورية، مشددا على ضرورة تحقيق التوازن الجغرافي في كادر موظفي هذا المكتب.

وقال لافروف، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره النيبالي براديب جيافالي بموسكو اليوم الاثنين، حسبما أوردت قناة روسيا اليوم الاخبارية اليوم الاثنين، "إن خطر التدخلات الخارجية وفرض حلول من الخارج على السوريين موجود، ويتعين على زملائنا في الأمم المتحدة، بمن فيهم الأمين العام ومبعوثه الخاص إلى سوريا بيدرسن، إيقاف المحاولات من هذا النوع بكل حزم".

وأضاف "أنه لا يستبعد عقد لقاء مع بيدرسن قبل نهاية العام الجاري، ليؤكد للمبعوث الأممي على ضرورة أن يلتزم بالتفويض الممنوح له ويضمن احترام كل الأطراف من دون استثناء لمبدأ توصل السوريين بأنفسهم إلى اتفاقات وعدم السماح بأي محاولات للتدخل في هذه العملية".

وتابع لافروف : "لا يتعين أن تصدر محاولات التدخل من مكتب الممثل الخاص للأمم المتحدة نفسه"، مشددا على أهمية تحقيق التوازن في كادر موظفي مكتب المبعوث الأممي من خلال اعتماد مبدأ التمثيل الجغرافي العادل المنصوص عليه في ميثاق الأمم المتحدة.

 


 
 
 

 

ترشيحاتنا