أخر الأخبار

سامي عبد العزيز: مصر دولة كبيرة والإعلام العالمي يتابع كل صغيرة وكبيرة عنها

الدكتور سامي عبد العزيز
الدكتور سامي عبد العزيز

قال الدكتور سامي عبد العزيز، عميد كلية الإعلام الأسبق، إن خطابات الرئيس عبد الفتاح السيسي منذ توليه رئاسة الدولة تتحدث حول ثلاث قضايا أساسية محورية.

وأضاف عبد العزيز، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي مصطفى بكري ببرنامج «حقائق وأسرار» المذاع على قناة «صدى البلد»، أن القضايا في خطابات الرئيس تتمثل في الوعي وتجديد الخطاب والإعلام.

وتابع سامي عبد العزيز أن العلاقة بين الإعلام والإصلاح السياسي علاقة تفاعلية وتبادلية دون حيوية سياسية لا تجد إعلاما حيويا وبدون إعلام مهني محترف لا تستطيع أن تعرف ماذا ما يدور على أرض الواقع.

وتساءل الدكتور سامي عبد العزيز، عميد كلية الإعلام الأسبق، ما الذي يؤخر دعوات الرئيس في إعادة النظر في المنظومة الإعلامية.

وأوضح «عبد العزيز» أنه لن يتم تطوير الإعلام إلا بثلاثة أشياء أن يكون هناك سياسة إعلامية يضعها مفكرون وعقول ليست بالضرورة تتولى مناصب وتكون تلك العقول ملمة من واقع دراسات وبحوث الرأي العام واحتياجاته ومن ثم تحدد ما يسمى بالأجندة السياسية، والأمر الثاني يجب إنشاء مركز بحوث مستقل حرفي مهني يدرس ويحدد ما الذي يراه الناس، والأمر الثالث هو مركز إعلام مهني عالمي حقيقي.

وأكد الدكتور سامي عبد العزيز، عميد كلية الإعلام الأسبق أن مصر دولة كبيرة والإعلام العالمي يتابع كل صغيرة وكبيرة عن مصر.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا