النائب العام: أعضاء النيابة رجال عدل

 النائب العام المستشار حمادة الصاوي
النائب العام المستشار حمادة الصاوي

 قال النائب العام المستشار حمادة الصاوي، أثناء لقائه بأعضاء النيابة العامة بصعيد مصر، إن الجهد الذي بذلته النيابة العامة من الإسراع في تنفيذ تعليمات النائب العام، كان الغرض منه توفير المناخ اللازم لأداء ||أعضاء النيابة رسالتهم وهي رسالة أمانة على عاتق كل واحد منا وهي أن يلمس كل صاحب شكوى أو مظلمة قرارا عادلا ناجزا من النيابة العامة.

 

وأشار إلى أن رسالة النيابة، ألا تفرط في استخدام سلطاتها فلا حبس على الإطلاق ولا إخلاء سبيل على الإطلاق، فالمسؤلية التي على عاتقنا أن نثبت للمجتمع أن في بلادنا نيابة عامة هي العمود الفقري للمجتمع.

 

وأشار في كلمته، أن النيابة تمتلك سلطات تعرفونها، لكن الأجمل أن نسخدم ما نملكة من سلطات على الوجه الأصح.

وتابع: "ما أطلبه من أعضاء النيابة العامة، أن يهتم كل واحد منهم بالجهة التي ينتمي إليها، والتي يأمل الناس فيها أن تعيد للمجتمع توازنه وسيعود هذا التوازن بأداء احترافي رفيع المستوى لأعضاء النيابة العامة، فسير القضايا والتحقيقات في مسارها الصحيح يولد شعورا بالراحة وشعورا برفع الظلم وأداء الحقوق".

وأبدى النائب العام، تفاؤله وسعادته بالدولة المصرية التي نحبها ونرغب في تعزيز ثقة الشارع المصري بالنيابة العامة، مشيرا إلى رغبته أن يقول الناس على أعضاء النيابة أنهم رجال عدل وأصحاب دور في المجتمع.

 

واختتم النائب العام حديثه قائلا: "هناك من يستخدم ما يجري من أحداث بخبث لينال من بلادنا، ولكني أؤمن أن النيابة العامة لها دور في إصلاح المجتمع فهي الجهة التي لها تأثير في المجتمع بأسره، وليس تأثيرا انضباطيا فقط، بل لها أيضا في بعض الأحوال تأثير اقتصادي لو تأملنا.

 

وأشار النائب العام إلى أنه أثناء زيارته لأكادمية "FBI" وهي من أقوى جهات التحقيق بالعالم، كانوا يتباهون بقدراتهم ولما أعلمتهم بكيفية الاستجواب والتحقيق في مصر انبهروا بها، لأن عقلياتنا المميزة في مصر تفوق أي عقلية في العالم.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا