المستشارة الألمانية: التغير المناخي والرقمنة على قمة التحديات التي تواجهها البلاد

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أن قضيتي التغيير المناخي والرقمنة على قمة التحديات التي تواجهها بلادها.

وقالت ميركل لأعضاء الحزب المسيحي الديمقراطي الذي تنتمي إليه، خلال مؤتمر عقد اليوم الجمعة، بمدينة "لايبزيج" نقلته شبكة "إيه بي سي نيوز" الأمريكية، إنهم تمكنوا منذ عام 2005 أن تصل البطالة إلى مستويات قياسية كما تغلبوا على الأزمة المالية العالمية.

أشارت إلى أنه في ظل وجود تحديات جديدة مثل التحول الرقمي ومكافحة التغير المناخي، فإن الحزب في حاجة إلى التطلع إلى المستقبل، والتغلب على الضغوطات الجديدة المتمثلة في العدوان الروسي والنزاعات التجارية مع الولايات المتحدة.

وشددت ميركل "نحن في حاجة إلى التوصل إلى حلول من أجل عالم الغد"، وضمان أن الاتحاد الديمقراطي المسيحي هو حزب لما وصفته بـ "مركز القوة لألمانيا"، معربة عن رغبتها في مواصلة العمل كمستشارة من أجل ذلك .

وقالت ميركل لأعضاء الحزب إنها لم تتخيل أبدًا أن تكون في السلطة لمدة طويلة، ومع ذلك فإن العمل لم ينتهي بعد.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا