مشيرة خطاب: ليس هناك ما يتم إخفاءه في ملف حقوق الإنسان

السفيرة مشيرة خطاب
السفيرة مشيرة خطاب

قالت السفيرة مشيرة خطاب، وزيرة الدولة للأسرة والسكان سابقا، إن جهد الوفد المصري في جنيف لمناقشة ملف حقوق الإنسان، مقدر ويجب أن يتم متابعته بجهود أخرى.

وأضافت خطاب، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي حمدي رزق، ببرنامج «نظرة»، المذاع على قناة «صدى البلد»، أن 99% من المداخلات كانت توجه الشكر إلى الحكومة المصرية داخل مقر حقوق الإنسان في جنيف.

وتابعت السفيرة مشيرة خطاب أن مناخ مناقشة ملف حقوق الإنسان في جنيف كان «مناخ محترم»، وتم توجيه الشكر إلى مصر، موضحة أن هناك بعض المداخلات كانت ملونة سياسيا مثل المداخلات التركية والقطرية.

وكشفت السفيرة مشيرة خطاب أن هناك مداخلات كانت من العموم مما يفقدها المضمون مثل مطالب بأن تلتزم مصر باتفاقيات حقوق الإنسان وتلتزم بالتعاون مع آليات الأمم المتحدة فهو عموم خاطئ فمصر قامت بالتصديق على معظم اتفاقيات حقوق الإنسان.


وأكملت خطاب أن تركيا طالبت التحقيق في وفاة محمد مرسي المتهم في عدة قضايا والتحقيق في سبب الوفاة، مؤكدا أنه ليس هناك ما يتم إخفاءه ويتم تقديم الوقائع ويتم الرد على كل ما يثار في ملف حقوق الإنسان.

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا