البابا فرنسيس يزور مستشفى القديس لويس

قداسة البابا فرنسيس بابا الفاتيكان
قداسة البابا فرنسيس بابا الفاتيكان

‎زار البابا فرنسيس بابا الفاتيكان اليوم مستشفى القديس لويس في العاصمة التايلاندية بانكوك، والذي يعود تاريخ تأسيسه إلى العام 1898.

 

‎وجه البابا فرنسيس كلمة خلال زيارته مستشفى القديس لويس في بانكوك في إطار زيارته الرسولية إلى تايلاند، عبّر في مستهلها عن سروره بلقاء العاملين في هذا المستشفى والمستشفيات الكاثوليكية والمراكز الخيرية الأخرى، وشكر مدير مستشفى القديس لويس على الكلمات التي وجهها في بداية اللقاء.

 

‎واضاف قائلا إنها لبركة بالنسبة إليه أن يرى شخصيًا هذه الخدمة الثمينة التي تقدّمها الكنيسة للشعب التايلندي، لاسيما للأشد عوزًا ، وحيّا من ثم راهبات القديس بول دو شارتر والراهبات الأخريات الحاضرات وشكرهن على تفانيهن الصامت والفرح في هذه الرسالة.

 

‎وتابع البابا فرنسيس مسلطا الضوء على المبدأ الذي يحرك هذا المستشفى "حيث المحبة هناك يكون الله"، مشيرا إلى أنه من خلال ممارسة المحبة يُدعى المسيحيون ليس فقط إلى إظهار أنهم تلاميذ مرسلون، وإنما أيضًا إلى التأكد من الأمانة للتلمذة مذكّرا بكلمات الرب "الحقَّ أقول لكم: كلّما صنعتُم شيئًا من ذلك لواحدٍ من أخوتي هؤلاءِ الصغار، فلي قد صنعتُموه" (متى 25، 40).

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا