سعره لا يتجاوز 40 جنيها.. ويوفر 75% بمعدل 12 لترا في الدقيقة

صور| داخل مصنع ٤٥ الحربي.. «الموفر» الذكي يواجه غول إهدار المياه

داخل مصنع ٤٥ الحربي
داخل مصنع ٤٥ الحربي

كيف يمكننا مواجهة ظاهرة اهدار المياه؟ خاصة بعد ان دق الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء ناقوس الخطر فى تقريره بمناسبة اليوم العالمى للمياه الذى أكد فيه ان نسبة المهدر من المياه النقية المستخدمة عبر الشبكات بلغت 37.6% من إجمالى كمية المياه المنتجة على مستوى الجمهورية، وهل هناك وسيلة تواجه السلوكيات الخاطئة والطرق التقليدية التى أهدرت 8 مليارات متر مكب سنويًا سواء فى الزراعة أو الشرب ؟.. فغياب ثقافة الترشيد أصبحت ظاهرة واضحة للجميع بل تهدد حياة الملايين.

 

من هنا بدأت فكرة إنتاج موفر المياه الذكى الذى ينتجه مصنع ٤٥ الحربى « شركة المعصرة للصناعات الهندسية « الذى يوفر ٧٥% من المياه المهدرة.. «الأخبار» قامت بجولة استمرت ١٢٠ دقيقة داخل المصنع لتعرف مراحل تصنيع الموفر وطرق استخدامه ومميزاته بالإضافة إلى سعر بيعه فى الأسواق.


بدأت جولتنا داخل قطاع انتاج موفرات المياه بمصنع 45 الحربى «شركة المعصرة للصناعات الهندسية» التى يصنع بها موفر المياه الذكى الذى يعد أحد أهم الأدوات لمواجهة ظاهرة اهدار المياه، خلية نحل تعمل منذ السابعة صباحا، معمل مطور على أحدث النظم العالمية، خامات مطابقة للمواصفات خضعت لاختبارات عديدة، ماكينات CNC تنتشر بطول القطاع تعمل بأحدث تكنولوجيا فى العالم، الكل يرتدى البلطو الأبيض، اقتربنا منهم لنتعرف عن مراحل تصنيع الموفر الذكى.

 

فأكد المهندس محمد هيكل رئيس قطاع إنتاج الموفرات بمصنع ٤٥ الحربى ان المصنع ينتج أنواعا مختلفة يتم تركيبها فى النهايات الطرفية لمواسير المياه المغذية للمنازل والمنشآت الحكومية والتى توفر ما بين ٢٥% إلى ٧٥ % من المياه المستخدمة، وأضاف يتم استخدام خامات مصرية مطابقة للمواصفات والجودة فالمصنع حاصل على الأيزو ٩٠٠١، وأشار ان بداية تصنيع الموفر تبدأ مع قدوم الخامات إلى قطاع الانتاج ثم تمر على مراحل الفحص المختلفة للتأكد من مطابقتها للمواصفات القياسية المطلوبة، ثم بعد ذلك يتم تقطيع الخامات على حسب انواع الموفرات التى سوف يتم انتاجها ويتم إدخال القطع إلى الماكينات CNC لفترة محددة من الوقت ثم يتم اخراجها ليتم طلاء النحاس إلى فضى ليكتمل تصنيع الجسم الخارجى للموفر بعد ذلك يتم وضع «القلب» القطعة الألمانية ذات الجودة العالمية ثم يبدأ العمال فى تغليف الموفر، ووضعه فى غطاء بلاستيك تمهيدا لارساله إلى منافذ البيع.


12 لترا فى الدقيقة
انتقلنا بعد ذلك إلى التجربة العملية التى تؤكد توفير 75 % من المياه المهدرة لنشاهد على الطبيعة كيف يتم توفير المياه والفرق بين « الحنفيات » التى تستخدم الموفر وبين « الحنفيات العادية « التى لا تستخدم الموفر، بدأ العرض من خلال تشغيل صنبورين داخل جهاز عرض الأول لا يستخدم الموفر والثانى يستخدمه، وبعد استخدام المياه داخل جهاز العرض وجدنا ان المياه المهدرة من «الحنفية العادية» تصل إلى 12 لترا فى الدقيقة بينما «الحنفية» التى تستخدم الموفر 3 لترات فقط.. وأكد المهندس احمد عبد العظيم ان مرشد المياه خضع لاختبارات عديدة داخل معمل الميكروبيولوجى فى المركز القومى لبحوث الاسكان والبناء والهندسة الصحية وخرجت النتائج بأن الموفر غير ضار ولم يتم الكشف عن تأثير قاتل على البكتيريا المستخدمة فى الاختبار وهو ما يعد أمنا للاستخدام على عكس القطع التى تباع مجهولة المصدر.

 

واضاف ان الجهاز ذو تكنولوجيا حديثة ويتحكم فى تدفق المياه عن طريق التحكم فى الضغط بشكل أوتوماتيكى كما انه يتحكم فى مشكلة ضغط المياه سواء كان عاليا أو منخفضا، والأهم ان الجهاز صمم بحيث لا تعلق بداخله شوائب المياه ولا يوجد بداخله مجال للبكتريا، بالاضافة إلى الجهاز يعمل على التوفير وتحسين شكل المياه عن طريق 3 طرق رشاش وبالهواء وتوجد منه مقاسات للخلاطات 3 لترات/ دقيقة - 6 لترات/ دقيقة - 8لترات/ دقيقة ولحنفيات المياه 3.5لتر / دقيقة-للدش 9لترات/ دقيقة وللشطاف 6لترات/ دقيقة كما انه جهاز سهل الفك والتركيب والتنظيف.


مميزات الموفر
وأشار ان موفر المياه الذكى هو منظم للتحكم فى معدل استهلاك المياه يتم تركيبه بسهولة على أى نوع من الصنابير أو خلاطات المياه، ويتميز بقدرته على التحكم فى معدلات استهلاك المياه من خلال منظم للتحكم، ويعمل على تقليل كمية المياه المستهلكة، كما يمكن تركيبه فى الأماكن التى تحتاج إلى ترشيد استخدام المياه .

 

رئيس مصنع 45 الحربي: ١٫٥ مليون  قطعة سنويا بأسعار جيدة

أكد اللواء مهندس عبد المنعم هنداوى رئيس مجلس ادارة مصنع ٤٥ الحربى ان فكرة موفر المياه الذكى بدأت بتوجيه من مجلس الوزراء فى شهر فبراير ٢٠١٨ لإيجاد وسيلة لترشيد المياه، وصدر بعدها قرار مجلس الوزراء فى جلسته رقم ١١٨ فى ٢٠١٨ برئاسة م. شريف اسماعيل رئيس مجلس الوزراء الأسبق بالموافقة على اعتماد وتوصيات د. محمد سعيد العصار وزير الدولة للانتاج الحربى بالتوسع فى استخدام المرشد الذكى مع توصية لاستخدامه فى جميع الجهات الحكومية لتجنب إهدار المياه.

 

كما وجه مجلس الوزراء فى ذلك التوقيت بالتنسيق بين وزارة الانتاج الحربى ووزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية بإدراج شرط رئيسى لأستخدام الموفر عند اصدار رخص البناء للمبانى والمساكن والمنشآت الصناعية، وكذلك تطبيق الموفر بالمشروعات القومية، ثم صدر قرار آخر بتعميمه من مجلس الوزراء برئاسة د. مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء فى جلسته المنعقدة بتاريخ ٤٧ لسنة ٢٠١٩ لجميع الوزارات بوحدات الجهاز الادارى للدولة. وأشار انه تم تطبيق الموفر فى وزارة الرى وعقد وزير الرى مقارنة فى قيمة فواتير المياه قبل وبعد استخدام الموفر فوجد توفير يصل إلى ٧٠ % من قيمة الفواتير وقام بعرض نتيجة التجربة على مجلس الوزراء مشيدا بنجاحها، ثم طبقته وزارة الأوقاف بمسجد السيدة نفيسة وحققت نجاحات عظيمة.


وأكد أن المصنع أنتج مليونا ونصف مليون قطعة موفر خلال العام الماضى وبأسعار جيدة فى متناول الجميع بسعر الموفر لا يتجاوز ٤٠ جنيها شامل ضريبة المبيعات، فالمصنع لا يحقق ربح فهو يغطى تكاليف الانتاج فقط من اجل المشاركة فى خطة الدولة، من خلال تعميم المنتج مع نشر الثقافة الاسترشادية لتوجيه المواطنين بأهمية ترشيد الاستخدام، واضاف ان كل منزل يستطيع أن يوفر مبدئيا ٥٠ % من قيمة الفاتورة الشهرية من خلال شراء ٣ موفرات ب١٢٠ جنيها.
واشار إلى ان مصنع ٤٥ الحربى وجد قيام بعض الشركات بسرقة فكرة المشروع وطرح منتج ردىء فى الاسواق بجودة منخفضة تؤثر على صحة المواطنين وللاسف الشديد، وتقوم بعض الشركات الكبرى المسئولة فى المقام الأول عن المياه بالتعاقد مع هذة الشركات لاسعارها المنخفضة دون النظر لتأثيرها السلبى على صحة موظفيها، خضع لاختبارات عالمية ومحلية، واضاف للاسف الشديد شركة القاهرة لمياه الشرب والصرف الصحى التى تعد أكثر الشركات استهلاكا للمياه فى مصر لم تتعاقد معا لكى نواجه جميعا إهدار المياه.


 

 
 
 

 

ترشيحاتنا