وفد إماراتي يشيد بجهود صندوق «مكافحة الإدمان».. ويسعى للاستفادة من التجربة المصرية

مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي
مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي

 قام وفد من دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم الاثنين، بزيارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي بهدف الاستفادة من خبرات الصندوق في مجال علاج مرضى الإدمان .

وضم الوفد كل من: العقيد عبد الله حسن مطر، مدير مركز حماية الدولي  التابع للقيادة العامة لشرطة دبي، ورئيس قسم البرامج الطلابية بمركز حماية الدولي  ورئيس قسم استشارات الإدمان والرعاية اللاحقة بالمركز .

وذكر بيان الصندوق اليوم، أن زيارة الوفد جاءت تأكيداً لأهمية الدور الرائد الذى يؤديه الصندوق في التعامل مع قضية تعاطي المخدرات بأبعادها المختلفة، خاصة وأنه يتم توفير أوجه الرعاية الكاملة لمرضى الإدمان وإعادة دمجهم في المجتمع بعد علاجهم بالمجان وفي سرية تامة .

وسيقوم الوفد خلال تواجده في القاهرة، على مدار أسبوع، بزيارة أحد المراكز العلاجية التابعة للخط الساخن" 16023" للصندوق وكذلك زيارة مقر دراسة أول دبلوم لخفض الطلب على المخدرات "دبلوم مهني " بجامعة القاهرة في الشرق الأوسط ،وأيضا زيارة "بيت التطوع " ،وهو أول مقر دائم للصندوق داخل الجامعات المصرية داخل جامعة القاهرة، لاستثمار طاقات الشباب في مجال التوعية بأضرار الإدمان .

وفي سياق متصل، استعرض عمرو عثمان، مساعد وزيرة التضامن الاجتماعي، مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، جهود الصندوق في تنفيذ الخطة الوطنية لمكافحة الإدمان، والوضع الراهن للمشكلة، ودمج قضية المخدرات فى المناهج الدراسية، بهدف رفع الوعي بمخاطر التدخين وتعاطي المخدرات بكافة أشكالها وصورها بين الطلاب والمعلمين بمراحل التعليم قبل الجامعي ،وكذلك علاج مرضى الإدمان من خلال المستشفيات المتخصصة الشريكة مع الخط الساخن وفقا للمعايير الدولية مجانا وفى سرية تامة ، إضافة إلى دمج المتعافين في المجتمع، من خلال توفير قروض تساعدهم على إقامة مشروعات صغيرة، مع تكثيف حملات الكشف على سائقي الحافلات المدرسية، مما أدى إلى خفض نسبة تعاطى المخدرات إلى نسبة 2% بعد أن بلغت 12% عام 2014، إلى جانب حملات الكشف على العاملين بالجهاز الإداري للدولة بالتوازي مع برامج التوعية.

ونوه بالحملات الإعلامية التي ينفذها الصندوق من خلال الشخصيات المؤثرة وأبرزها " انت أقوى من المخدرات" بمشاركة محمد صلاح لاعب المنتخب الوطنى ونادى ليفربول الإنجليزى ،حيث استطاعت زيادة عدد الاتصالات على الخط الساخن لعلاج مرضى الإدمان 400% وكذلك البرامج التوعوية فى مراحل التعليم المختلفة ، كما سيتم تعميم المراكز العلاجية لمرضى الإدمان بكافة المحافظات على مستوى الجمهورية بحلول عام 2022 .

ومن جانبه، أشاد به الوفد الإماراتي بهذه الجهود ، معربا عن أمله في الاستفادة من تجربة الصندوق .

وتفقد الوفد الخط الساخن للصندوق "16023" حيث اطلع على آليات عمل الخط الساخن في كيفية تلقي المكالمات من المرضى وذويهم لعلاجهم بالمجان وفي سرية تامة، حيث تم تقديم الخدمات العلاجية لما يقرب من 80 ألف مريض إدمان خلال التسعة أشهر الأولى من العام الجاري 2019 ، من خلال 23 مركزا علاجيا متخصصا فى 14 محافظة ، معربا عن أمله فى الاستفادة من خبرات الصندوق فى مجال خفض الطلب على المخدرات وإنشاء "خط ساخن " في دولة الإمارات ، على غرار "الخط الساخن " للصندوق في مصر.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا