أمين عام مجمع البحوث الإسلامية يلتقي بأئمة وعلماء كردستان العراق

صورة من المؤتمر
صورة من المؤتمر

التقى الدكتور نظير محمد عياد أمين عام مجمع البحوث الإسلامية، الاثنين ١٨ نوفمبر، بأئمة وعلماء كردستان -العراق، وذلك ضمن فعاليات الدورة التدريبية التي تُعقد بالمنظمة تحت رعاية فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الازهر الشريف، وتستمر فعالياتها حتي الشهر المقبل.

قال أمين عام مجمع البحوث، إن علماء اليوم مطالبون بمخاطبة الناس على قدر عقولهم مع مراعاة الحدود الفكرية في طرح القضايا وألا يخاطبوهم بمستوي فكري واحد عند طرح القضية أو المسألة، فالاعتقاد بأن أسلوباً واحداً في الخطاب هو الأسلوب المناسب للجميع خطأ يقع فيه الكثيرون، فيجب الأخذ في الاعتبار بأن الجمهور يجمع بين أفكار وثقافات متباينة وانتماءات متكاثرة وعقليات متفاوتة وعادات وتقاليد عديدة.

وأكد أن الدعوة إلى الله لا تتم بمجرد تبليغ الأحكام والأدلة فقط وإنما باتخاذ الوسائل الحكيمة للوصول إلى هداية الناس، ووجههم إلى ضرورة ثقل مواهبهم المعرفية وإكسابهم خبرة التعرف علي المنهج الأزهري الوسطي وتحدث معهم عن فائدة العلم ووجوب تحصيله من العلماء العدول بما يساعد على إكسابهم التفريق بين الغث والسمين بالنسبة للأفكار والإتجاهات التي يموج بها عالم اليوم .

وفي الختام طالبهم بأن يكونوا خير مثال للعالم الواعي بالعصر ومتغيراته و تقديم الصورة الصحيحة للإسلام ، من خلال معالجة ثقافية شاملة، وتجديد فكري كامل مرتكز على محورية قيم التعايش والتسامح.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا