خبير مصري يبني منزلا صديقا للبيئة من المخلفات المعاد تدويرها

 منزل صديق للبيئة
منزل صديق للبيئة

بدأ الخبير البيئي المصري تيمور الحديدي مشروع بناء منزل صديق للبيئة في عام 2012، ووفقا لتقرير بثته قناة الغد فإن تيمور وقتها لم تكن لديه أي تصميمات أولية للبناء، إلا أنه بادر وأنشأ المنزل من مواد معاد تدويرها، واستغرقت عملية بناء المنزل 6 سنوات.

وأشار تقرير "الغد" إلى أن المنزل يتألف من بهو استقبال ضخم و3 غرف نوم وغرفة معيشة ومطبخ، لافتا إلى أن الرخام والخرسانة التي تدخل في تشييد المسكن شكلت من مخلفات المواد التي تم تدويرها، كما أن مدخنة المنزل أقيمت من إطارات السيارات المستعملة، واستخدم تيمور الزجاجات المستعملة كمصدر إضاءة، والمنزل ملحق به حمام سباحة ومنطقة تخييم.

ويطمح تيمور في تحويل منزله ليكون رمزاً للسياحة البيئية في مصر.

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا