المتحدث باسم الباحثون الأفارقة: التفاعل الثقافي الأفريقي أصبح ضرورة لابد منها

المتحدث باسم الباحثون الأفارقة
المتحدث باسم الباحثون الأفارقة

قدم الدكتور عيسى الحاج زيدي بالإنابة عن المشاركين في مؤتمر التفاعل الثقافي الافريقي، الشكر للدولة المصرية ووزارة الثقافة على استضافتها لهذا الحدث الهام.

 

وقال زيدي" إننا فب هذا الملتقى وما يشبهه من فعاليات فى نفس الإطار يرسخ للثقافة الإفريقية وندعو لتفاعلها بين الشعوب لنواجج من يريد طمس هويتنا."

 

وأضاف "إن المحاور البحثية لهذا الملتقي توضح كيفية مواجهة الفكر بالفكر والعمل على التأكيد على هويتنا الإفريقية، ومن أهم المحاور التي ذكرها المرأة الأفريقية ودورها في التفاعل الثقافي، كذلك الرقمنة وأرشفة التراث الأفريقي، والأمداد الإفريقي والثقافات الإفريقية وتفاعلها".

 

ويشارك في الملتقى 20 دولة أفريقية، منها:ليبيا- تونس- الجزائر- المغرب- إثيوبيا- أفريقيا الوسطى- أوغندا- تنزانيا- السودان- جنوب السودان- زيمبابوي- غانا- كينيا- موريتانيا- مالاوي- نيجيريا- السنغال- ناميبيا- النيجر.


ويناقش الملتقى على مدى الثلاث أيام عددا من الموضوعات الرئيسية من خلال عشرة جلسات.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا