السلطان قابوس يواصل دعم جهود تفعيل التعاون المشترك بين دول «التعاون الخليجي»

 السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان
السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان

يواصل السلطان قابوس بن سعيد، سلطان عمان، دعم الجهود الرامية لتفعيل التعاون المشترك بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي من جهة، مع مساندة مساعي إحلال الأمن والسلام والاستقرار في منطقة الخليج من جهة أخرى .

ويوما بعد آخر تتابع هذه الجهود العمانية الايجابية حيث يتوالي توجه الوفود الخليجية إلي مسقط.

وقد استقبل السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان ، في إطار المشاورات المهمة، الأمير خالد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود نائب وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية، خلال زيارة قام بها إلي السلطنة .

 

مباحثات رسمية

كما عقد بدر بن سعود البوسعيدي الوزير المسئول عن شؤون الدفاع في سلطنة عمان، بمقر وزارة الدفاع، جلسة المباحثات الرسمية مع الأمير خالد بن سلمان نائب وزير الدفاع السعودي والذي أكد على متانة وعمق العلاقات التاريخية التي تربط السلطنة والسعودية، وسعي قيادتي البلدين إلى العمل على تعزيزها بما يحقق مصالحهما المشتركة وبذل مزيد من أوجه التعاون والتنسيق المشترك بما يحقق الأمن والاستقرار في المنطقة . 

عقب ذلك تم استعراض العلاقات القائمة بين البلدين الشقيقين، وبحث مجالات التعاون بين وزارتي الدفاع وتعزيزه.

من جانبه استقبل الفريق أول سلطان بن محمد النعماني وزير المكتب السلطاني ، نائب وزير الدفاع السعودي والوفد المرافق له.

 

العلاقات الأخوية

وقد قدّم الأمير خالد بن سلمان شكره وتقديره للسلطنة، وتم خلال المقابلة تبادل الأحاديث حول مسيرة العلاقات الأخوية التي تربط البلدين ، كما تم استعراض عدد من مجالات التعاون المشتركة وسبل تطويرها بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين، إلى جانب التطرق إلى عدد من الأمور ذات الاهتمام المشترك .

وفي توقيت سابق استضافت السلطنة ممثلة بوزارة الدفاع أعمال الدورة السادسة عشرة لمجلس الدفاع المشترك لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية حيث عقدت برئاسة بدر بن سعود بن حارب البوسعيدي الوزير المسؤول عن شئون الدفاع .

وبحضور كل من أنس خالد الصالح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة لشئون مجلس الوزراء بدولة الكويت، ومحمد أحمد البواردي وزير الدولة لشئون الدفاع بدولة الإمارات العربية ، والفريق الركن عبدلله بن حسن النعيمي وزير شئون الدفاع بمملكة البحرين، ومحمد بن عبدالله العايش مساعد وزير الدفاع بالمملكة العربية السعودية، والدكتور خالد بن محمد العطية نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة لشئون الدفاع بقطر، والدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية.

 

مواصلة العمل

وأكد بدر بن سعود بن حارب البوسعيدي خلال كلمته على أهمية مواصلة العمل للارتقاء بقدرات القوات المسلحة لدول المجلس وتطويرها إلى جانب تذليل كافة التحديات والصعاب التي تواجهها لتحقيق الأهداف المشتركة التي يطمح لها الجميع. 

وأشار إلي أن هذا الاجتماع يأتي لمناقشة مواضيع غاية في الأهمية، تتضمن توصيات اللجنة العسكرية العليا لرؤساء الأركان لتدارسها والتوصل إلى القرارات المناسبة بشأنها، مما سيسهم في تعزيز مسيرة التعاون وتطويرها بما يحقق طموحات شعوب دول المجلس في المجالات الدفاعية.

وأشاد بدر بن سعود بن حارب البوسعيدي بالإنجازات التي تحققت في مجال التعاون العسكري بين دول المجلس ترجمة لتوجيهات قادة دوله ، كما أوضح أن هذا الاجتماع يعد تواصلا لاجتماعات سابقة من أجل الوقوف على ما تحقق من إنجازات ونتائج في المجال العسكري الخليجي ولمواصلة الجهد المشترك ترجمة للأهداف التي رسمها قادة دول المجلس.

 

العمل الدفاعى

كما ألقى الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي كلمة أكد فيها أن القادة أولوا العمل الدفاعي المشترك اهتماما كبيرا، وحرصوا على تقديم كافة أشكال الدعم والرعاية له، ووجهوا دائما إلى تعزيز التكامل الدفاعي بين الدول الأعضاء، إيمانا منهم بأن الدفاع عن دول المجلس والحفاظ على سيادتها واستقلالها وحماية مصالحها واجب وطني والتزام ثابت تنفيذا لاتفاقية الدفاع المشترك بين الدول الأعضاء، وتأكيدا لعمق الروابط التاريخية التي تجمعها، وأواصر الأخوة والمصير الواحد.

وناقش الاجتماع العديد من الموضوعات التي تدعم وتعزز مسيرة التعاون العسكري القائم وتطويرها بما يتناسب وتفعيل اتفاقية الدفاع المشترك بين دول مجلس التعاون ، واتخذ بشأنها القرارات المناسبة.

وفي اختتام أعمال الدورة السادسة عشرة لمجلس الدفاع المشترك، ألقى بدر بن سعود بن حارب البوسعيدي رئيس الاجتماع كلمة ثمن فيها المناقشات البناءة التي أخرجت عددا من القرارات والتوصيات بما يحقق التوجهات والغايات نحو مزيد من أوجه التعاون، وبما يحقق المصالح المشتركة لدول المجلس، ويعزز التعاون العسكري القائم، حفظا للأمن والاستقرار في دول مجلس التعاون.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي