هرمون الإجهاد يتحكم في الساعة البيولوجية للجسم 

هرمون الإجهاد يتحكم في الساعة البيولوجية للجسم 
هرمون الإجهاد يتحكم في الساعة البيولوجية للجسم 

توصل باحثون أمريكيون إلى أن هرمون الإجهاد، وليست الخلايا العصبية، هو من يدير إيقاع الساعة البيولوجية الثابت المتحكم في كل شيء من احتياجات النوم إلى درجة حرارة الجسم.
وأشارت الأبحاث الحديثة إلى تحكم هذا الهرمون الهام في ساعتنا البيولوجية من خلال الجينات الوراثية المميزة جدا، والمعروفة بأسم "جينات الساعة"، وتنشط هذه الجينات بشكل خاص في منطقة ما يسمى "نواة" فوق الحواس من منطقة الدماغ، ومع ذلك فإن هذه المناطق في الدماغ لا ترتبط ارتباطا مباشرا بالخلايا العصبية، مما آثار فضول الباحثين في جامعة "كوبنهاجن" في الدنمارك.

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا