حلم طال انتظاره لأكثر من 10 سنوات..

صور.. «متحف الغردقة» يظهر للنور نهاية العام

"متحف الغردقة" يظهر للنور نهاية العام
"متحف الغردقة" يظهر للنور نهاية العام

يقع متحف آثار الغردقة جنوب المدينة بالقرب من الممشى السياحي بالغردقة، وكذلك بالقرب من مطار الغردقة الدولي، بعد 10 سنوات من الانتظار يتحول حلم متحف الغردقة للآثار إلى حقيقة، كما أعلنت وزارة الآثار، عزمها افتتاح متحف الغردقة قبل نهاية العام الحالي 2019، وهو الأول من نوعه في تاريخ مصر الذي تتعاون فيه الوزارة مع مستثمر من القطاع الخاص.

وتفقد مؤمن عثمان رئيس قطاع المتاحف، متحف الغردقة بمحافظة البحر الأحمر بمرافقة أعضاء اللجنة العليا للعرض المتحفي، وذلك لتفقد مستجدات أعمال العرض المتحفي به، بحضور الهام صلاح مستشار وزير الآثار للمتاحف الجديدة، وحمادة إمام المشرف العام على متحف الغردقة.

وشملت الجولة صالات العرض المتحفي، والقطع الأثرية الخاصة بسيناريو العرض والذي يعمل علي إبراز عناصر الجمال بصفة عامة في الحضارة المصرية عبر العصور، حيث يقدم صفة الجمال بشكل أعمق وبصورة أكثر تفصيلا، والأدوات المستخدمة في الحياة اليومية كأدوات الزينة والطبخ، كما تم التعديل والتبديل لبعض القطع التي تخدم سيناريو العرض المتحفي.

كما تفقد كافة الوسائل والأنظمة التأمينية الموجودة بالمتحف مثل كاميرات المراقبة، وأجهزة الإنذار والإطفاء وسلامة فتارين العرض.

وفى هذا التقرير نتعرف على معلومات عن متحف الغردقة:

يعد متحف الغردقة من أبرز المشروعات التي تنفذها وزارة الآثار لأول مرة بالشراكة مع القطاع الخاص، الذي قام بتوفير مبني المتحف و عمل التشطيبات اللازمة له وفقا للاشتراطات التي أقرتها الوزارة، علي أن تتولي وزارة الآثار وحدها عملية الإدارة و الإشراف علي المتحف، مضيفا أن المتحف يعتبر أحد مظاهر جذب السياحة، وتشجيع المصطافين على زيارة المتاحف خلال نزهتهم بتلك المناطق الساحلية كما سيساهم المتحف في الترويج للآثار المصرية.

تكلفة إنشاء متحف آثار الغردقة:

قال المهندس وعد أبو العلا، رئيس قطاع المشروعات، إن العمل داخل متحف الغردقة يسير بشكل منتظم، حيث تم الانتهاء من جميع الأعمال الإنشائية داخل مبنى المتحف، كما أوشكت عملية التشطيبات الداخلية للمبني وفقا لاشتراطات الوزارة لتأمين المبني، وتجهيزه بأحدث الكاميرات وأجهزة الإنذار.

تبلغ تكلفة إنشاء متحف آثار الغردقة قرابة 160 مليون جنيه، حيث يتم إنشاؤه بنظام المشاركة مع القطاع الخاص، المساحة الإجمالية للمتحف 100 ألف متر مربع، تحتوى علي مبنى رئيسي يضم طابقين بالإضافة إلى مبنى إداري ـ وجراج وسوق سياحي وبوابات لأجهزة التفتيش، وقلب المتحف منطقة عرض القطع الأثرية.

وأوضح وعد ابو العلا ، أن متحف الغردقة سوف يتسع لعرض 1000 قطعة أثرية، وسوف يتم اختيارهم من مختلف المخازن المتحفية الموجودة بالقاهرة، والتي ستكون مناسبة مع المنطقة الواقع بها المتحف.

سيناريو العرض المتحفى:

لقد تم تشكيل لجنة لوضع سيناريو العرض المتحفي، من خلال أعمال الاختيار ومعاينة عدد من القطع الأثرية المقرر عرضها داخل متحف الغردقة، حيث أن هناك اهتمام كبير بالمتاحف التي توجد في المناطق الساحلية، بهدف جذب السياح المصطفين، وتشجيعهم على زيارة المتاحف خلال نزهتهم بتلك المناطق.

وأشار الدكتور محمود مبروك استشاري سيناريو العرض المتحفي بالوزارة في تصريحات خاصة لـ «بوابة أخبار اليوم»، إلي أن سيناريو العرض الخاص بمتحف الغردقة يعمل علي إبراز عناصر الجمال بصفة عامة في الحضارة المصرية عبر العصور، ويقدم صفة الجمال بشكل أعمق وبصورة أكثر تفصيلا، ويشهد عرض مظاهر الجمال والرفاهية والراحة في المنازل وجمال وروعة أثاثها وأدوات الزينة التي استخدمها المصري القديم من زينة شعر وملابس وكريمات وعطور وإكسسوارات.

ويتناول العرض المظاهر الرياضية كالصيد النيلي والبري، إلى جانب الآلات الموسيقية وصور من حفلات بها رقص وعزف، بداية من العصر الفرعوني وحتى العصور الحديثة؛ في محاولة للربط بين الحضارات المختلفة.

ومن المقرر استخدام مكملات للعرض، مثل نموذج لاستخلاص العطور، إضافة لقطع تبين كيف كان المصري القديم يزين مقبرته، عن طريق عرض تابوت أثري مذهب.

في عهد الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك:

بدأت مشكلة المتحف في عهد الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك، عندما قام مجدي القبيصي محافظ البحر الأحمر حينها، والدكتور زاهي حواس الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار آنذاك، بوضع حجر الأساس لمتحف آثار الغردقة، وذلك في يوم الأربعاء الموافق 7 من ربيع الأول 1430 هجري، الموافق 4 من مارس عام 2009م.

وفى هذا التوقيت، كانت بداية مشكلة متحف الغردقة للآثار، على طريق مطار الغردقة الدولي وهو المكان الذي تم الاستقرار عليه لإقامة «المتحف الحائر» بعد دراسة مستفيضة طبقًا لتصريحات المسئولين في ذلك الوقت، حيث تم اختيار هذا الموقع لإقامة واحد من أكبر المتاحف الأثرية في مصر، وتم تخصيص مساحة 22 ألفا و500 متر لإقامته.
 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا