سؤال غريب ينقذ مذيعة من مرض خطير 

سؤال غريب ينقذ حياة مذيعة من مرض خطير 
سؤال غريب ينقذ حياة مذيعة من مرض خطير 

في واقعة طريفة وغريبة من نوعها، استطاعت إحدى المتابعات كشف مرض مذيعتها المفضلة أثناء مشاهداتها للتفاز. 

 

لاحظت «ويندى» أثناء مشاهدتها للتلفاز، ظهور كتلة بارزة في رقبة إحدى مذيعاتها المفضلات «أنطوانيت لطوف» مراسلة الشبكة العاشرة الإلكترونية أثناء تقديمها لأحد اللقاءات التلفزيونية. 


أثارت الكتلة البارزة قلق ويندي مما جعلها ترسل رسالة لمذيعة البرنامج تستفسر فيها عن «متى آخر مرة فحصت غدتها الدرقية» ؟


اهتمت المذيعة «أنطوانيت» برسالة «ويندي» مما جعلها تشاهد حلقة البرنامج مرة جديدة لترى ما هي الكتلة البارزة الظاهرة لديها خاصة أن سرطان الغدة الدرقية وراثة في العائلة؛ وعندما شاهدتها أصيبت المذيعة بالذعر وذهبت للطبيب فورًا. 

 

ووفقًا «لسكاي نيوز» قامت المذيعة بإجراء 3 اختبارات دم، بالإضافة إلى إجراء أشعة بالموجات فوق الصوتية والأشعة المقطعية، حيث تم تشخيص المشكلة بأنها مصابة بأحد أمراض نقص المناعة الذاتية، فيما تبين أن الكيس يحتاج إلى جراحة فورية.

 

وكشفت لطوف أن كيسها، الذي يقع مباشرة فوق الحنجرة، لم يكن سرطانيا، لكن حتى النمو الحميد له يمكن أن يسبب ضررا خطيرا إذا ترك دون علاج.


ووجهت المذيعة رسالة شكر إلى «ويندي» على رسالتها السريعة التي أنقذتها، عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام".

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا