نواب: مشروعات سيناء والسويس تضاف لسجل إنجازات الرئيس

 الرئيس عبدالفتاح السيسى
الرئيس عبدالفتاح السيسى

أشاد نواب بالبرلمان وممثلين عن الأحزاب بافتتاحات الرئيس عبدالفتاح السيسى لعدد من المشروعات التنموية الجديدة في مجال صناعة الحديد والصلب والرخام والجرانيت والإسكان والبترول والطرق والمحاور المرورية، بنطاق محافظتى جنوب سيناء والسويس، وأكدوا أن تلك المشروعات التي تأتى تنفيذا لخطة الدولة المصرية بتنمية سيناء تضاف لسجل الإنجازات التى يحققها الرئيس من أجل مصر وشعبها.


أكد النائب أشرف رشاد، رئيس حزب مستقبل وطن، رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، أن معدلات التنمية التى حققتها وتستهدفها الدولة بكافة القطاعات، عالمية وغير مسبوقة فى تاريخ مصر، وتم إنجازها فى وقت قياسى للغاية.
وأوضح أن عملية التنمية هي الضمانة الحقيقية لمجتمعات أكثر استقرارًا على المستويات الاقتصادية والسياسية والأمنية، حيث إنه كلما ارتفعت معدلات التنمية كلما تحسنت أحوال المواطنين، وزاد دخل الفرد، بالإضافة إلى القضاء على النقطة المحورية والأهم وهى القضاء على الإرهاب.


وأوضح رشاد، أننا واجهنا خلال الـ5 سنوات الماضية معركة شرسة دعمتها ووقفت وراءها أجهزة استخباراتية عالمية، وأكد أن هذه المعركة كادت تعصف باستقرار الوطن؛ لولا حنكة الرئيس عبد الفتاح السيسى، ورؤيته المسبقة التى قرات الأحداث مبكرًا، ووضعت خطط المواجهة التى نجحت بكل اقتدار فى إفشال هذه المعركة وحافظت على هذه البقعة الغالية من أرض الوطن.
وأضاف: أن الافتتاحات التى شهدها الرئيس السيسى بالسويس وجنوب سيناء تصب فى تعزيز عمليات التنمية المستدامة، ومحاور الأمن القومى، وتأمين الجبهة الداخلية للبلاد، كما أنها سيكون لها عامل مهم فى جذب الاستثمارات، وتأمين استقرار الاقتصاد، وخفض نسب البطالة.


وأشار إلى أن: «السيسى أول رئيس مصرى يقود عملية تنمية ونهضة متكاملة فى سيناء، وهو بالقطع البنّاء الأعظم فى العصر الحديث».


من جانبها أوضحت السفيرة د. ناهد شاكر رئيس مؤسسة نواب ونائبات قادمات للتنمية أن مصر تشهد حاليا طفرة كبرى في كافة المجالات، وأن المشروعات القومية العملاقة التى افتتحها الرئيس عبد الفتاح السيسى فى عدد من محافظات الجمهوية هى مشروعات خدمية وحيوية مهمة تدفع عجلة التنمية في مجالات كثيرة، وأكدت أن هذه المشروعات تنفذها الدولة لصالح المواطنين، والطبقات الفقيرة والمتوسطة وأصحاب الدخول الضعيفة فى المجتمع، خاصة مشروعات الإسكان الاجتماعى التي تعد لهذه الفئات والشباب المقبل على الزواج.


وطالبت بضرورة الوقوف يدًا واحدة خلف القيادة السياسية ودعمها، وعدم الانسياق وراء الشائعات الخارجية التي تهدف إلى إثارة البلبلة وتعطيل مسيرة التنمية.


وأكد د. محمد منظور، نائب رئيس حزب مستقبل وطن، أن مثل تلك المشروعات الضخمة تستهدف تطوير البنية الأساسية للدولة بشكل عام والتى تهدف لتحقيق التنمية الشاملة لجذب الاستثمارات وخاصة فى سيناء، وأشار إلى أن المشروعات القومية التي تم افتتاحها تضاف إلى سجلات الإنجازات التي تحققها الدولة المصرية يومًا بعد يوم بسرعة تنفيذها في أوقات قياسية.


وطالب وسائل الإعلام بالاستجابة لرسالة الرئيس عبدالفتاح السيسى، بنشر الوعى للمواطنين وذلك بالترويج للمشروعات القومية العملاقة التى تفتتحها الدولة من حين لآخر، بالإضافة إلى سرد مخاطر الانسياق وراء الشائعات، مُوجهًا التحية لشهداء الوطن الذين ضحوا بأرواحهم الطاهرة لمجابهة الإرهابيين ليعم الرخاء على مصر.

 

 

 

 

 

 

 
 
 

 

ترشيحاتنا